مركز نور السادة الروحي
         
 
     

:: مركز نور السادة الروحي ليس لديه أي مواقع آخرى على شبكة الأنترنت، ولا نجيز طباعة ونشر البرامج والعلاجات إلا بإذن رسمي ::

::: أستمع لدعاء السيفي الصغير  :::

Instagram

العودة   منتديات نور السادة > نـور السـادة أهل البيت (عليهم السلام) > نور أهل بيت النبوة وموضع الرسالة (عليهم السلام)
التسجيل التعليمـــات التقويم اجعل كافة الأقسام مقروءة

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
قديم 08-15-2010, 06:53 AM   رقم المشاركة : 1
شجرةٌ مباركةٌ زيتونةٌ
متخرجو مدرسة السير والسلوك
 
الصورة الرمزية شجرةٌ مباركةٌ زيتونةٌ








شجرةٌ مباركةٌ زيتونةٌ غير متواجد حالياً

افتراضي .. مابين القديسة العذراء والصديقة الزهراء عليهما السلام..

بسم الله الرحمن الرحيم والصلاه والسلام على خيرة خلق الله محمد وآله الطيبين الطاهرين الأشراف وعجل فرجهم والعن عدوهم من الأولين والآخرين إلى قيام يوم الدين

لااعلم ان كان موضوعي مكانه المناسب هنا أم لا!
لكن مصاب الصديقة اشعل قلبي ونزف منه حرفي فـ تجارى دمعي مع دم أمي فاطمة عليها السلام فكتبت بعض كلمات علّها تلقى القبول منهاومن عزيزها..


عندما كنت اتدبر سورة مريم عليها السلام فكانت احداث السورة تتكلم بظاهرها عن القديسة العذراء وابنها نبي الله عليهما السلام اما انا فكنت في رحاب فاطمة الزهراء وعزيزها المحسن فـقـد أفْصَحَت تلك الآيات النورانية مابين سطورها عن مصاب الصديقه فاطمة الزهراء عليها السلام وماجرى عليها وكانت روحي في عتاب مع الباب وبكاء على المحسن تارة ونحيب على شجرة الاراك وآهة على يُتم الأطهار بعد افول نجم أمهم

فكان اول حرف من الآيه المباركة [وَاذْكُرْ فِي الْكِتَابِ مَرْيَمَ إِذِ انتَبَذَتْ مِنْ أَهْلِهَا مَكَانًا شَرْقِيًّا] بداية لنزف الآلم والجراح

فــــ ظاهر الآيه كان يروي حال القديسة مريم عليها السلام عندما اراد الله ان يهب لها نبيه عيسى عليه السلام فكانت في خلوة مع ربها تدعوه ليلا وتتلذذ بمناجاته وكان ذلك الأمر برغبة منها وطوع ارادتها فقد شغفها حب الله فمالت اليه يحدوها الشوق إلى لقائه
أما انا كنت مع موعد مع ام الحسن فـ تراءت لي الصديقة الزهراء بعد ان زهد عنها صحب النبي صلى الله عليه وآله ونبذهم لها ولبعلها وكيف تكابل الرجس عليها آمرين بخروجها تبكي اباها فقد ضجرو من حزنها ونوحها فلم يكن اجر الرسالة سوى هتك حرمتها وحرق بابها وهتك حجابها الم يسمعو قول المصطفى صلى الله عليه وآله(الا إن فاطمة بابها بابي ، وبيتها بيتي ، فمن هتكه ، فقد هتك حجاب الله )

وبدأت اكمل القراءة لكن الدموع اوقفتني عند هذة الآيات المباركة[فَحَمَلَتْهُ فَانتَبَذَتْ بِهِ مَكَانًا قَصِيًّا * فَأَجَاءَهَا الْمَخَاضُ إِلَى جِذْعِ النَّخْلَةِ قَالَتْ يَا لَيْتَنِي مِتُّ قَبْلَ هَذَا وَكُنتُ نَسْيًا مَّنسِيًّا * فَنَادَاهَا مِن تَحْتِهَا أَلاَّ تَحْزَنِي قَدْ جَعَلَ رَبُّكِ تَحْتَكِ سَرِيًّا * وَهُزِّي إِلَيْكِ بِجِذْعِ النَّخْلَةِ تُسَاقِطْ عَلَيْكِ رُطَبًا جَنِيًّا * فَكُلِي وَاشْرَبِي وَقَرِّي عَيْنًا فَإِمَّا تَرَيِنَّ مِنَ الْبَشَرِ أَحَدًا فَقُولِي إِنِّي نَذَرْتُ لِلرَّحْمَنِ صَوْمًا فَلَنْ أُكَلِّمَ الْيَوْمَ إِنسِيًّا]
فعدت اعقد المقارنه بين الطاهرتين فـــ القديسة مريم عليها السلام خرجت من تلك الديار وآثار الوجل تزيد من نبض قلبها تجوب الارض الجرداء تبحث عن اقصى مكان لاتصل اليها أنظار الشك والريبة وفي جوفها سر الله وروحه عيسى عليه السلام تصارع الم المخاض تستغيث ويغيثها رب السماء حتى لاح النور الأعظم بين يديها يواسيها ويسكن روع قلبها ويثبته فهو الشاهد على طهارتها وعفتها ومحاميها لمواجه بني اسرائيل واتاها النداء ان هزي جذع النخلة لتثمر عليك وعلى جنينك الطاهر فكلي وقري عيناً يابنت عمران وصومي للرحمن نذراَ وشكرا..
اما الصديقه الزهراء عليها السلام فكان مخاضها من بابها الذي أوجرته اهل الحقد والكفر عجّلت بولادتها وجذع النخله الذي استندت اليه كان مسمار مزق الأضلاع وكأني بها تردد (ياليتني مت قبل هذا وكنت نسيا منسيا) وزاد جراح قلبها صراخ محسنها بين الباب والحائط فاستقبلته الأعتاب قبل الأحضان والظالمين غير مشفقين لحالها فلم يوقفهم غير زلزلة أرجاء المدينة لأنين الزهراء واستغاثها : يا أبتاه ماذا لقينا بعدك من ابن أبي قحافة وابن الخطاب,فخرجت تحمل همها ولوعتها إلى شجرة الأراك التي كانت تستظل بها عن لهيب الشمس وحرّها فواهاً واها لك يا أماه يا فاطمة الزهراء حيث لم يكفهم هذا حتى تبعوكِ واقتطعو شجرة الأراك التي كانت تواسيك في مصابك لكن لهيب الشمس لم يثني عزمك في الخروج والبكاء ورفع ظلامتك إلى محكمة الله,ورايت بعين القلب كيف بنى امير المؤمنين بيت الأحزان الذي كان يستمع لأنينها فهي الصوت وجدران البيت تواسيها بالصدى
ترى يابيت الأحزان كيف تحملت مارأيت وكيف لم تندك اركانك لمصاب ام الحسن؟
وأي حمل حملتيه يا سيدتي يافاطمة إلى ذلك البيت وكان على قلبك اشد فقد ابيك أم ضغائن صدور القوم التي اخذت تسعى بعد رحيل الكهف والحمى
قد كنت ذات حمى بظل محمد لاأخشى ضيما وكان جماليا
فاليوم أخشع للذليل وأتقي ضيمي وأدفع ظالمي بردائيا


وقدكان رطب مريم جنياً أما رطب مولاتي الذي تساقط عليها فكان سوط قنفذ ووكزة سيف المنافقين ولطمة الخد وحمرة العين فتساقط منها قرطها واسود متنها فــ شتان مابين الرطبين, وكان صوم الصديقة فاطمة الزهراء من عظم النازلة وشدة المصيبة التي دارت عليها فكانت تدعو ليلا نهارا بأن يعجل الله عزوجل وفاتها لتطوي رحلة عذابها وتلتئم جراحها وتلتقي بأبيها تشكو له فعل المنافقين من الصحب بها وبأمير المؤمنين
يا إلهي عجـل وفـاتـي سريعـا* فلقـد تنغصت الحيـــاة يا مولائـي

فالسلام عليك ياعديلة مريم بنت عمران حين ولدت وحين استشهدت وحين تبعثين ورحمة الله وبركاته
والسلام على القديسة العذراء ورحمة الله وبركاته






التوقيع

[COLOR="Sienna"][CENTER]أوحى الله عزوجل إلى داوود عليه السلام (ياداود : لو يعلم المدبرون عني كيف إنتظاري لهم ورفقي بهم وشوقي إلى ترك معاصيهم , لماتوا شوقاً إليّ , وتقطعت أوصالهم عن محبتي )[/CENTER][/COLOR]
[CENTER][COLOR="DarkOrange"]
( إلـهي ماذا وجد من فقدك وما الذي فقده من وجدك) [/COLOR][/CENTER]

  رد مع اقتباس
قديم 08-15-2010, 08:50 PM   رقم المشاركة : 2
إشراقة بنور فاطمة الزهراء
منتسب سابق لمدرسة السير والسلوك
 
الصورة الرمزية إشراقة بنور فاطمة الزهراء








إشراقة بنور فاطمة الزهراء غير متواجد حالياً

افتراضي رد: .. مابين القديسة العذراء والصديقة الزهراء عليهما السلام..

بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صلِ على محمد وآل محمد الطيبين الطاهرين الأشراف و عجل فرجهم يا كريم
السلام على السيدة فاطمة الزهراء
السلام على السيدة مريم العذراء

خلق الله هاتين السيدتين الجليلتين وبينهما مقارنات عجيبه .!!
السيدة مريم عليها السلام سيدة نسااء عصرها أما الزهراء عليها السلام فهي سيدة نساء العالمين
مصاب الزهراء مصاب عظيم .. يحرق القلوب و يدميها

جزاك ِ الله خيراً أختي العزيزة
تمسك بيدكِ الزهراء إن شاء الله لتأخذكِ إلى الجنان







التوقيع

أريد تأديب نفسي و تزكيتها و التقرب إلى الله وأهل البيت عليهم السلام و أريد تنقية نفسي من الذنوب و المعاصي والمحافظة على ما كتسبته وبإذن الله و إن شاء الله يسهل لي رب العالمين هذا الطريق كي القى الله وانا طاهرة القلب و الروح

  رد مع اقتباس
قديم 08-16-2010, 05:17 AM   رقم المشاركة : 3
عاشقة اباتراب(ع)
منتسب سابق للمدرسة الروحية
 
الصورة الرمزية عاشقة اباتراب(ع)








عاشقة اباتراب(ع) غير متواجد حالياً

افتراضي رد: .. مابين القديسة العذراء والصديقة الزهراء عليهما السلام..

بسم الله الرحمن الرحيم
اللهُم صلِّ على محمد وآلِ محمد وعجّل فرج قائم آل محمد

السلام عليكم ورحمة الله

وااااااا زهراااااء
بابي انتِ وامي يافاطمة
يافاطمة يافاطمة

رحم الله والديكم






التوقيع

يا الله .. يا محمد .. يا علي .. يا فاطمة .. يا حسن ، يا حسين ، يا زينب ، يا ابالفضل العباس ، يا أم البنين ، يا علي ابن الحسين، يا محمد الباقر،
يا جعفر الصادق ، يا موسى الكاظم ، يا علي الرضا، يا محمد الجواد ، يا علي الهادي ، يا الحسن العسكري ، يا قائم آل محمد
  رد مع اقتباس
قديم 08-18-2010, 08:15 AM   رقم المشاركة : 4
نور القائم (عج)
مـراقـبة عامة ( شؤون إدارية )
 
الصورة الرمزية نور القائم (عج)








نور القائم (عج) غير متواجد حالياً

افتراضي رد: .. مابين القديسة العذراء والصديقة الزهراء عليهما السلام..

بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صلِ على محمد وآل محمد الطيبين الطاهرين الأشراف و عجل فرجهم يا كريم.
السلام على مولاتي فاطمة روحي لها الفداء ,, السلام على السيدة مريم ,, سلام عليهما سلما ً سرميدا ً دون انقطاع
احسنت ِ كثيرا ً على مخطته يداك ها هنا أخيتي ,, بوركت ِ

وفقنا الله واياكم لما يحب ويرضى







التوقيع

بسم الله الرحمن الرحيم

الَلهّمّ صَلّ عَلَىَ محمد وآل مُحَّمدْ الَطَيبيِن الطَاهرين الأشْرَافْ وَعجَّل فَرَجَهُم ياَكَرِيمَ..
السلام عليكَ سَيدي ومَوْلاي يا بَقـِيةَ اللهِ في أَرْضِهِ وَرَحْمَةُ الله وبركاته.

فأُطالبكَ يا الهي أن ترزقني شهادةً مُطَهِّرَةً أنا اخترتُها لنفسي كفارةً عن ذنبي، شهادةً قلّ نظيرُها يتفتتُ فيها جسدي و تنال كل جارِحة من جوارحي ما تستحقُّه من القصاصِ و العقوبةِ و بعدها يا ربِّ يصبحُ حتماً أن تسكنني بجِوارِكَ و جِوارِ أولِيائكَ

كن مع الله يكن الله معك

  رد مع اقتباس
قديم 08-18-2010, 09:22 AM   رقم المشاركة : 5
شجرةٌ مباركةٌ زيتونةٌ
متخرجو مدرسة السير والسلوك
 
الصورة الرمزية شجرةٌ مباركةٌ زيتونةٌ








شجرةٌ مباركةٌ زيتونةٌ غير متواجد حالياً

افتراضي رد: .. مابين القديسة العذراء والصديقة الزهراء عليهما السلام..

بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صلِ على محمد وآل محمد الطيبين الطاهرين الأشراف و عجل فرجهم يا كريم

شكرا لكم اخواتي على تواجدكم العطر ..
رزقنا الله واياكم شفاعة مولاتي الطاهرة فاطمة الزهراء عليها السلام







التوقيع

[COLOR="Sienna"][CENTER]أوحى الله عزوجل إلى داوود عليه السلام (ياداود : لو يعلم المدبرون عني كيف إنتظاري لهم ورفقي بهم وشوقي إلى ترك معاصيهم , لماتوا شوقاً إليّ , وتقطعت أوصالهم عن محبتي )[/CENTER][/COLOR]
[CENTER][COLOR="DarkOrange"]
( إلـهي ماذا وجد من فقدك وما الذي فقده من وجدك) [/COLOR][/CENTER]

  رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة



الساعة الآن 11:54 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2023, Jelsoft Enterprises Ltd.