مركز نور السادة الروحي
         
 
     

:: مركز نور السادة الروحي ليس لديه أي مواقع آخرى على شبكة الأنترنت، ولا نجيز طباعة ونشر البرامج والعلاجات إلا بإذن رسمي ::

::: أستمع لدعاء السيفي الصغير  :::

Instagram

العودة   منتديات نور السادة > نـــور الـســـادة الإســلامــيـة > نور الصلاة الخاشعة وآدابها
التسجيل التعليمـــات التقويم اجعل كافة الأقسام مقروءة

نور الصلاة الخاشعة وآدابها (( وَاسْتَعِينُواْ بِالصَّبْرِ وَالصَّلاَةِ وَإِنَّهَا لَكَبِيرَةٌ إِلاَّ عَلَى الْخَاشِعِينَ ))

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
قديم 03-30-2014, 02:41 PM   رقم المشاركة : 1
وديعة المصطفى
مـراقـبة عامة ( إرشاد ديني )
 
الصورة الرمزية وديعة المصطفى








وديعة المصطفى غير متواجد حالياً

افتراضي شرود الذهن أحد عوامل معاناة البدن + علاج الشرود

بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على محمد وآل محمد الطيبين الطاهرين الأشراف وعجّل فرجهم يا كريم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

حفظكم الله من كل شر وسوء

أقتطف لكم هذه الفقرات من محاضرة لسماحة آية الله مصباح اليزديّ حفظه الله

شرود الذهن أحد عوامل معاناة البدن

بعض أنواع المعاناة وعدم الراحة ترتبط بالبدن بشكل أو بآخر. فهناك علاقة وطيدة بين الروح والبدن. فعندما يقلق المرء من المستقبل لا يكون لهذا القلق علاقة مباشرة بالجسم ولا تظهر في أعضائه؛ ولكن هناك أنواع من الخوف والقلق لها علاقة مباشرة بجسم الإنسان. ويقال في الفرق بين هذين النوعين من القلق والاضطراب: أحدهما معاناة وإرهاق بدنيّ والآخر تعب واضطراب روحيّ. ولعلّ هذا هو السبب الذي دعى الإمام (عليه السلام) إلى القول: «وَتَخَلَّصْ إِلَى رَاحَةِ النَّفسِ بِصِحَّةِ التَّفوِيضِ» ثمّ أتبعه بالقول: «وَاطْلُبْ رَاحَةَ الْبَدَنِ بِإِجْمَامِ الْقَلْبِ». فالاضطرابات التي لها تأثير مباشر على الجسم سرعان ما يظهر تأثيرها؛ كأن يودّ المرء – على سبيل المثال – قول شيء لكنّه يخطئ في قوله. فإنّ لأمثال هذه الاضطرابات والاختلالات التي تظهر على البدن عواملَ هي بأيدينا ونستطيع أن نتلافاها. وإنّ من أهمّ آثار هذه الاضطرابات هو شرود الذهن وانعدام التركيز؛ فإذا أراد المطالعة تنقّل ذهنه إلى مائة مكان، وإذا وقف للصلاة تجوّل فكره في كلّ الوجود. إنّ هذه الحالة المعروفة بشرود الذهن أو تشتّت القلب لهي مصيبة كبرى، لكنّ تعوُّدَنا عليها يجعلنا لا نشعر بمدى الضرر الذي تلحقه بنا. بالطبع هذه الحالة لا تسبّب مشكلة إذا كانت ضمن الحدّ المتعارف؛ لأنّ للإنسان شؤوناً شتّى وله علاقة وارتباط بأشخاص مختلفين. لكنّها أحياناً تخرج عن الحدّ المتعارف.
يقول الإمام (عليه السلام) في هذا الصدد: «إذا أردت راحة بدنك فحاول أن تركّز جيّداً وتكون حاضر الذهن».
علاج شرود الذهن بترك الذنوب

ثمّ يقول (عليه السلام): «وَتَخَلَّصْ إِلَى إِجْمَامِ الْقَلْبِ بِقِلَّةِ الْخَطَأ». وإذا صحّت هذه النسخة فإنّ ما أفهمه من قوله: «قلّة الخطأ» هو «قلّة العصيان»؛ أي إذا شئت أن تكون حاضر الذهن وتمتلك التركيز المتعارف فاسع لأن تقلّل من معاصيك. فإنّ لدينا طرقاً شرعيّة ومعقولة من أجل تلبية وتأمين حاجاتنا. أمّا إذا انحرف الإنسان عن جادّة الصواب فسيواجه آلاف المنعطفات والمطبّات. فهناك مثلاً حلّ فطريّ لإشباع الغريزة الجنسيّة ألا وهو الزواج. لكنّه عندما يزيغ المرء عن المسير الصحيح فإنّه سيبتغي سبلاً اُخرى لتلبية هذه الغريزة: «وَالَّذِينَ هُمْ لِفُرُوجِهِمْ حَافِظُونَ * إِلَّا عَلَى أَزْوَاجِهِمْ... * فَمَنِ ابْتَغَى وَرَاءَ ذٰلِكَ فَأُوْلَئكَ هُمُ الْعَادُونَ» سورة المؤمنون وإن إنساناً كهذا سيُبتلى بمختلف أشكال الاضطراب والقلق وتشتّت الذهن. فإنّ نظرة واحدة من حرام قد تشغل الذهن ليوم كامل؛ فلا يلتفت المرء إلى صلاته ولا إلى سائر أعماله. أمّا إذا صان نظره فإنّه لا يُبتلى بكلّ هذا الشرود والتشتّت في الذهن.
فهذا التشتّت سببه الخروج عن الجادّة السويّة للفطرة والشرع. فإذا استطاع المرء صيانة نفسه من الوقوع في الأخطاء وارتكاب المعاصي – وليس للسعادة الحقيقيّة غير هذا السبيل – فسيكتشف أنّه سيحظى بالمزيد من الراحة والطمأنينة والتركيز وحضور الذهن، وإنّه إذا وقع يوماً في حبائل الشيطان فسوف يرى أنّه سيُبتلى بكثير من الشرود والتشتّت في الذهن إلى درجة أنّه لا يستطيع حتّى إنجاز أعماله العاديّة.

فالعبثيّة في استخدام البصر واللسان والسمع تؤدّي بالإنسان إلى تشتّت ذهنه وإهدار قواه بل وقد تتسبّب في الإضرار به أيضاً. ومن هنا يقول الإمام الباقر (عليه السلام): «إذا أردت أن تريح بدنك فاسع أن تكون حاضر الذهن ومركّزاً، وإذا شئت أن تكون حاضر الذهن وتتمتّع بالتركيز فحاول أن تقلّل من أخطائك».

-------------------------
إلى هنا انتهى كلام السيد

نضيف على الموضوع سؤال طُرح في منتدى الكفيل التابع للعتبة العباسية المقدسة في نفس المجال:

السؤال:
أُهيّئ نفسي الى الصلاة دوما ، واحس بمن اعبده ، ودائما اخاطب عقلي بأني اقف امام المولى عز جلاله ، ولكن تنتابني حالة اصفها لكم كالتالي:
أرى في صلاتي ( احس واستشعر ) بان الدنيا في عيني أراها كما أني في (الحياة الطبيعية)
أرى عملي وأحداث سابقة في حياتي ، فهي تمر امام عيني وكأنها فيلم سينمائي.
وكم احاول ان اركز وابعد هذه الحالة عني ، وهذا ما يجعلني لا احس بالصلاة والمناجاة..
شيخنا اني احس بالمرارة من هذه المسألة الملازمة لي التي تجعلني احس بالتضجر والاكتئاب وانا واقف بين يدي الله تعالى!!ودائما اخاطب عقلي : اهذه صلاة ! ما اقبحني.

الرد للشيخ حبيب الكاظمي: ما تشتكون منه هو ما يشتكي منه الاغلب ، إن لم يكن الجميع..

وذلك لان الوقوف بين يدي الله عز وجل مرآة لحالة الانسان النفسية من ناحية ، ولنشاطه اليومي من ناحية اخرى
فلا يعقل ان يتحول الانسان تحولا فجائيا بمجرد وقوفه على سجادته، بل لا بد من ان يبذل جهده لاتقان مقدمات هذا اللقاء المصيري قبله بفترة طويلة :

تركا لما يغضب الرحمن ، وانشغالا بما يرضيه ، ومراقبة للجوارح ، ومراعاة لاوقات الصلوات ، واتيانا للمستحبات المعروفة في هذا المجال ..

وعليكم في المرحلة الاولى الخشوع البدني ، بمعنى اخضاع البدن الى آداب الوقوف بين يدي الله تعالى والمذكورة في الرسائل العملية ..

ومن بعد ذلك الخشوع الذهني بمعنى استحضار المعاني الالهية ، والقرآنية ، والصلاتية مع كل اجزاء الصلاة وشرائطها ..

ومن بعد ذلك الخشوع القلبي بمعنى السير في المعاني الروحية والعاطفية والتي قوامها هو الحب في الله ، ولله ، والى الله تعالى.

-------------------------

بارك الله بكم ووفقكم لكل خير ببركة وسداد اهل البيت عليهم السلام






التوقيع

*******
أسرع عمل يصل لقلب صاحب العصر والزمان (عجل الله فرجه)

*******
من كلمات الشيخ بهجت رحمه الله:
( إن في نفس كل منا شمراً يمكنه ان يقتل الحسين عليه السلام ،
ووظيفتنا نحن أن نمنع أنفسنا من ان نكون كذلك ، ونسير بها في إتجاه الطاعه والعبودية)
  رد مع اقتباس
قديم 04-02-2014, 12:46 PM   رقم المشاركة : 2
يا ريحـانة رسول الله
مـراقـبة ( إرشاد ديني )
 
الصورة الرمزية يا ريحـانة رسول الله







يا ريحـانة رسول الله غير متواجد حالياً

افتراضي رد: شرود الذهن أحد عوامل معاناة البدن + علاج الشرود

بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على محمد وآل محمد الطيبين الطاهرين الأشراف وعجّل فرجهم يا كريم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

اختي الفاضلة حفظكم الله تعالى من كل سوء .
طرح مميز ومفيد سلمت اناملكم على هذا الموضوع،


وفقكم الله لكل خير ببركة وسداد أهل البيت عليهم السلام.







التوقيع

قال تعالى:
(وَيُنَجِّي اللَّهُ الَّذِينَ اتَّقَوْا بِمَفَازَتِهِمْ لا يَمَسُّهُمُ السُّوءُ وَلا هُمْ يَحْزَنُونَ)
(الزمر:61)


  رد مع اقتباس
قديم 04-02-2014, 03:22 PM   رقم المشاركة : 3
صفاء قلب الزهراء
موالي فعال







صفاء قلب الزهراء غير متواجد حالياً

افتراضي رد: شرود الذهن أحد عوامل معاناة البدن + علاج الشرود

السﻻم عليكم ورحمة الله وبركاته
اللهم صلي على محمد وال محمد
نقل موفق موضوع مفيد
في ميزان حسناتك انشاءالله







  رد مع اقتباس
قديم 04-02-2014, 05:35 PM   رقم المشاركة : 4
مواليه محبه
موالي جديد







مواليه محبه غير متواجد حالياً

افتراضي رد: شرود الذهن أحد عوامل معاناة البدن + علاج الشرود

اللهم صل على محمد وال محمد الطيبين الطاهرين الاشراف وعجل فرجهم ياكريم
بارك الله بكم موضوع رائع







  رد مع اقتباس
قديم 04-03-2014, 09:42 PM   رقم المشاركة : 5
عاشقة الرضيع
موالي فعال
 
الصورة الرمزية عاشقة الرضيع








عاشقة الرضيع غير متواجد حالياً

افتراضي رد: شرود الذهن أحد عوامل معاناة البدن + علاج الشرود

موضوع جميل
بارك اللة فيك
وجعل اللة في ميزان حسناتك







  رد مع اقتباس
قديم 04-27-2014, 07:54 PM   رقم المشاركة : 6
كعبة الروح
موالي جديد
 
الصورة الرمزية كعبة الروح







كعبة الروح غير متواجد حالياً

افتراضي رد: شرود الذهن أحد عوامل معاناة البدن + علاج الشرود

بسم الله الرحمن الرحيم
الحمد لله رب العالمين
اللهم صل على محمد وال محمد الطيبين الطاهرين الاشراف وعجل فرجهم يا كريم
وما توفيقي الا بالله عليه توكلت واليه أنيب
احسنتم جزاكم الله خير الجزاء

مراقبة الانسان نفسه لها دور في علاج شرود الذهن







التوقيع

تاريخ البداية في تطبيق برنامج الاول السير والسلوك هو
الأحد 4 / 10 / 2015

ربي وفقني لتطبيق برنامج السير والسلوك

  رد مع اقتباس
قديم 05-06-2014, 03:07 PM   رقم المشاركة : 7
أميري علي أمير المؤمنين
متخرجو المدرسة الروحية
 
الصورة الرمزية أميري علي أمير المؤمنين







أميري علي أمير المؤمنين غير متواجد حالياً

Lightbulb رد: شرود الذهن أحد عوامل معاناة البدن + علاج الشرود

بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل وسلم على محمد وعلى آل محمد الطيبين الأطهار وعجل فرجهم ياكريم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
جزاك الله خيرا في الدنيا والآخرة







التوقيع

الحمد لله...الحمد لله...الحمد لله...قال إمامنا أمير المؤمنين عليه أفضل الصلاة و السلام ( ما عبدتك طمعا في جنتك ، ولا خوفا من نارك ، بل وجدتك أهلا للعبادة فعبدتك ).
أنا خادمة أهل البيت عليهم أفضل الصلاة والسلام.
وإن شاء الله أستطيع أن أخدم المؤمنين والمؤمنات أعني يالله ياكريم ياكبير ياعظيم.

  رد مع اقتباس
قديم 01-24-2015, 06:31 PM   رقم المشاركة : 8
مناهل النور العلوي (ع)
مرشدة روحية
 
الصورة الرمزية مناهل النور العلوي (ع)








مناهل النور العلوي (ع) غير متواجد حالياً

افتراضي رد: شرود الذهن أحد عوامل معاناة البدن + علاج الشرود

بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على محمد وآل محمد الطيبين الطاهرين الأشراف وعجّل فرجهم يا كريم
السلام عليك سيدي ومولاي يا بقية الله في أرضه ورحمة الله وبركاته


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أحسنتم عزيزتي وبارك الله بكم ...
جزاكم الله خيرًا

وفقكم الله لكل خير ببركة وسداد أهل البيت عليهم السلام






التوقيع

إنَّ الشمس إنما تدخل البيوت بقدر ما للبيت من نوافذ وبقدر رفع الموانع، فكذلك نور الإمام أرواح العالمين له الفداء، ينتفع به الناس بقدر ما يطهرون قلوبهم لتلقي ذلك النور المبارك..
ما رواه الشيخ في غيبته وكمال الدين عن الفتى الذي لقي الإمام عند باب الكعبة..
قال عليه السلام: مالذي تريد يا أبا الحسن ؟
قال: الإمام محجوب عن العالم..
قال عليه السلام: ما هو محجوب عنكم،
لكن حجبته سوء أعمالكم.
بحار الأنوار: 53\321 .

ممّا روي عن الإمام الباقر (عليه السلام): ( .. وأوَّل ما ينطق به القائم (عليه السلام) هذه الاية {بَقِيَّتُ اللَّهِ خَيْرٌ لَكُمْ إِن كُنتُـم مُؤْمِنِينَ} ثم يقول: أنا بقيّة الله وحجته وخليفته عليكم، فلا يُسَلِّم عليه مُسَلِّمٌ إلا قال: السلام عليك يا بقية الله في أرضه ... )

لو كان الهدف هو نيل رضا الله تعالى، الذي لا يحدّه حد، ولا تتناهى عظمته ورضوانه وقدرته وحكمته، سيكون الهدف منعشاً للحركة، ومفجّراً للطاقة، وباعثاً على الحماسة، ومشيداً لبيت الهمّة، وميزة هذا الهدف: إنّ الإقتراب من بلوغه يشكّل تحفيزاً إضافياً لما يلمسه المقترب ويستشعره من لذة حسيّة لا توازيها لذة.
جاء أحدهم مسترشداً إلى أحد العلماء، يسأله: إنني مهما أمارس من رياضة روحية لا أحصل على نتيجة، فكان يجيب عليه:
إنك عملت من أجل النتيجة، هذه المدرسة ليست مدرسة النتيجة، وإنما هي مدرسة المحبّة ومدرسة طلب الله.

بِسْمِ اللَّهِ الرَّحْمنِ الرَّحِيمِ
اَللّـهُمَّ كُنْ لِوَلِيِّكَ الْحُجَّةِ بْنِ الْحَسَنِ
صَلَواتُكَ عَلَيْهِ وَعَلى آبائِه في هذِهِ السَّاعَةِ
وَفي كُلِّ ساعَة وَلِيّاً وَحافِظاً وَقائِداً وَناصِراً
وَدَليلاً وَعَيْنا حَتّى تُسْكِنَهُ اَرْضَكَ طَوْعاً
وَتُمَتِّعَهُ فيها طَويلاً. برحمتكَ يا
أرْحَمَ الرَّاحِمين.
  رد مع اقتباس
قديم 01-25-2015, 10:53 AM   رقم المشاركة : 9
درة فاطم (ع)
مرشدة سيـر وسلوك
 
الصورة الرمزية درة فاطم (ع)








درة فاطم (ع) غير متواجد حالياً

افتراضي رد: شرود الذهن أحد عوامل معاناة البدن + علاج الشرود

بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل لعى محمد وآل محمد وعجل فرجهم يا كريم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وشرائف تحياته

حفظكم الله من كل سوء

ما أجمل كلماتك التي طرحتيها هنا غاليتي الفاضلة .. وديعة المصطفى

كلمات نيرة كنور قلبك أخيه ..

بارك الله بك وزادك نور على نور


وفقكم الله لكل خير ببركة وسداد أهل البيت عليهم السلام







التوقيع

أنما الدنيا كبطن الحوت

يا مخرج يونس من بطن الحوت .. أخرجني من بطن الدنيا سالمة

" لّا إِلَهَ إِلاَّ أَنتَ سُبْحَانَكَ إِنِّي كُنتُ مِنَ الظَّالِمِينَ * فَاسْتَجَبْنَا لَهُ وَنَجَّيْنَاهُ مِنَ الْغَمِّ وَكَذَلِكَ نُنجِي الْمُؤْمِنِينَ "
  رد مع اقتباس
قديم 08-05-2015, 01:24 PM   رقم المشاركة : 10
العشق الخفي
موالي جديد







العشق الخفي غير متواجد حالياً

افتراضي رد: شرود الذهن أحد عوامل معاناة البدن + علاج الشرود

جزيتم خيرا ...







  رد مع اقتباس
قديم 09-26-2015, 03:00 PM   رقم المشاركة : 11
هدى الاسلام
موالي جديد







هدى الاسلام غير متواجد حالياً

افتراضي رد: شرود الذهن أحد عوامل معاناة البدن + علاج الشرود

اللهم صل على محمد و آل محمد
بارك الله فيكم و جزاكم خيرا







  رد مع اقتباس
قديم 09-30-2015, 12:13 PM   رقم المشاركة : 12
نور قلب الزهراء (ع)
موالي فعال








نور قلب الزهراء (ع) غير متواجد حالياً

افتراضي رد: شرود الذهن أحد عوامل معاناة البدن + علاج الشرود

آجركم الله وسدد خطاكم على الموضوع المميز وجعلنا وإياكن منا الذاكرات لله كثيراً







التوقيع

يقول الله تعالى في حديث قدسي: لو يعلم المدبرون عني انتظاري لهم ورفقي بهم وشوقي إلى ترك معاصيهم لماتوا شوقا إلي ولتقطعت أوصالهم لمحبتي
يا داود هذه إرادتي بالمدبرين عني فكيف بفالمقبلين عليّ !!

البدأ باذن الله في برنامج السير والسلوك 1محرم
::::::::::::::::::::
لمن يحب أن ينتفع بالقصة أضغط على عنوان القصة:
عشقت الله ثم تخليت عنه فكيف عاملنيب الله بعدها...قصتي

  رد مع اقتباس
قديم 11-29-2015, 12:05 PM   رقم المشاركة : 13
yamahdizahraa
موالي جديد







yamahdizahraa غير متواجد حالياً

افتراضي رد: شرود الذهن أحد عوامل معاناة البدن + علاج الشرود

بارك الله فيكم
جعله في ميزان حسناتكم
موفقين لكل خير







  رد مع اقتباس
قديم 04-24-2016, 10:30 AM   رقم المشاركة : 14
يارب من لى غيرك
موالي جديد







يارب من لى غيرك غير متواجد حالياً

افتراضي رد: شرود الذهن أحد عوامل معاناة البدن + علاج الشرود

اللهم صل على محمد وآل محمد الطيبين الطاهرين
اللهم صل على محمد وآل محمد الطيبين الطاهرين
اللهم صل على محمد وآل محمد الطيبين الطاهرين
اللهم صل على محمد وآل محمد الطيبين الطاهرين
اللهم صل على محمد وآل محمد الطيبين الطاهرين







  رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة



الساعة الآن 11:43 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.