مركز نور السادة الروحي
         
 
     

:: مركز نور السادة الروحي ليس لديه أي مواقع آخرى على شبكة الأنترنت، ولا نجيز طباعة ونشر البرامج والعلاجات إلا بإذن رسمي ::

::: أستمع لدعاء السيفي الصغير  :::

Instagram

العودة   منتديات نور السادة > نـــور الـســـادة الإســلامــيـة > نور الأدعية اليومية والزيارات
التسجيل التعليمـــات التقويم اجعل كافة الأقسام مقروءة

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
قديم 02-16-2011, 11:46 AM   رقم المشاركة : 1
وديعة المصطفى
مـراقـبة سابقة








وديعة المصطفى غير متواجد حالياً

افتراضي نورانيات........ نحتاج للمرور عليها كل يوم

بسم الله الرحمن الرحيم
والصلاة والسلام على أشرف خلق الله المصطفى محمد ووصيه المرتضى وبضعته الزهراء والسبطين الحسن والحسين صلوات ربي وسلامه عليهم أجمعين
اللهم وصلّ على التسعة المعصومين من ولد الحسين عليهم السلام
والحجة بن الحسن عجّل فرجه الشريف

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

هذه بعض العبارات التذكيرية التي نحتاج أن نذكر أنفسنا بها كل يوم لعلها تحدث صحوة في النفوس الجافية وتغذي الروح وتصحح مسارها وترجعها إلى طريق النور:

- هل تعلم أنك تكسب الدرجات الخالدة، في النعيم الذي لم يمر على قلب بشر، وذلك بمجرد النية التي لا تكلفك سوى عزماً قلبياً.. وتطبيقاً لذلك، حاول أن تنوي في كل صباح : أن كل ما تقوم به - حتى أكلك وشربك ونومك - إنما هو لأجل التقوى على طاعة الله تعالى.. أليست هذه صفقة لا تقدر بثمن ؟!!..

- إن على المؤمن عندما يفقد الشهية المعنوية، أن يذهب بنفسه للمستشفى الإلهي.. كما أن أحدنا بمجرد شعوره بصداع بسيط؛ يذهب إلى المستشفى؛ فنحن أيضاً نعيش هذا الألم الباطني.. لذا، فإنه عندما يرى الإنسان نفسه مريضاً روحياً، عليه أن يرفع الشكوى لمن نصفه في دعاء الجوشن بـ[ يا طبيب القلوب ]..!! فهو الطبيب، والشافي.. لكن مشكلة الإنسان أنه لا يستفيد من المضامين البليغة في الأوقات الأخرى.

- من أقل واجبات المؤمن في أيام محنة الأُمة وآلامها، وما يجري عليها من الآهات، أن لا يسترسل في شهواته ورغباته، إذ كيف يهنأ المؤمن بلذيذ مأكل أو مشرب، وهو يعلم أن إمام زمانه عجل الله فرجه الشريف متأثر ومتألم في ذلك الظرف الخاص، وإن كانت الآلام لا تفارقه فدت نفسه الغاليه نفوسنا الرخيصة ؟!!.. فهل تعيش حقيقة - هذه الأيام - حرقة المصاب وآهات الأيتام وأنات الجرحى والمرضى، إذ لعل بذلك تكسب شيئا من دون جهد ؟!!..

- لماذا يقتصر الإنسان على دعاء رفع المصاحف في ليلة القدر، رغم أنه ليس هناك أي إشارة في هذا الدعاء إلى ليلة القدر : [ اللهم..!! إني أسألك بهذا القرآن وما فيه، وفيه اسمك الأعظم وأسمائك الحسنى ].. لمّ لا يلتجئ إلى رفع المصاحف في كلّ وقتٍ، يشعر الإنسان فيه أن هناك فيضاً إلهياً؛ فيغتنم هذه الفرصة ؟!!..

- أحد المفسرين يقف على الآية الكريمة : (وما تسقط من ورقة إلا يعلمها ولا حبة في ظلمات الأرض ولا رطب ولا يابس إلا في كتاب) فيلتفت التفاتة رائعة قائلا :كلنا رأى ما لا يحصيه كثرة سقوط الأوراق من الأشجار أثناء مروره، فما قيمة سقوط هذه الورقة من تلك الشجرة، حتى تسجل في كتاب؟!.. وما قيمة سقوط حبة، حتى تسجل، أسقطت على رطب أم يابس؟!.. ثم يستدرك قائلا :إذا كانت هذه الأشياء التي لا قيمة لها تسجل، فكيف بأفعال الإنسان وأقواله، والتي قد تغير كثيرا من مساراته هو، أو مسارات غيره؟!.


- الحسرة من فوات بعض التوفيقات العبادية قد تكون لها الاثر البليغ اكثر من الفعل نفسه.. واعلم ان الله تعالى يقدر الليل والنهار ، فمن كان عزمه جازما على الاتيان بالنافلة ، فإن الله عز وجل سوف يبارك في ساعات ليله ونهاره ، بحيث يمكنه الجمع بين عمله الدنيوي وسعيه الاخروي .. فهؤلاء المعصومون والصالحون من اتباعهم رغم انشغالهم الشديد بامور الناس ، ودعوتهم الى الله تعالى ، ومع ذلك نراهم يعطون الليل حقه كاملة ، وذلك بتوفيق من الله عز وجل.


- إن المؤمن إذا لم يرفع سقف الهمة لديه، فإنه سيتقاعس في مجال العمل، وهدف الإنسان في هذه الحياة أن يصل إلى رتبة عباد الرحمن.


- إن أجمل لحظات النبي الأكرم (ص) عندما كانَ يأتي جبرائيل (ع) ويقول: (العلي الأعلى يقرئك السلام، ويخصك بالتحية والإكرام).. هذا السلام من الممكن أن يحوز عليه الإنسان في الحياة الدنيا، في جوف الليل ربُ العالمين يُحييّ عباده المؤمنين؛ ولكن هذهِ التحية لا يعرفها أهل الدنيا.. من أسعد لحظات العمر، سحر الجمعة، حيث يقوم الإنسان بين يدي الله -عِزَ وجل- وينادي ربه: (اللهم!.. أنت السلام، ومنك السلام، ولك السلام، وإليك يعود السلام).. هكذا يقول، ويتوقع من رب العزة والجلال، أن يرد عليه السلام.. وهناك من يعيش هذا السلام الإلهي، في الدنيا قبلَ الآخرة.

- إن الصلاة الخاشعة مشروع من أكبر المشاريع في الحياة البشرية..!! فهي عبارة عن بناء برج، من أقوى الأبراج على وجه الأرض..!! رغم أن أطول صلاة لا تتعدى الأربع ركعات، ولكن هذه الركعات الأربع تحتاج إلى برنامج، وإلى مخطط.. فالذي ينجح في بناء طابق واحد، بإمكانه أن يبني الطوابق المشابهة؛ أي من أتقن ركعة واحدة، بإمكانه أن يتقن جميع صلواته بتوفيق من الله تعالى.


- إن بعض التصرفات التي نقوم بها تكون حاجزاً عن عطاءات السماء كالمشاكل وكذلك السلبيات البيتية التي قد تكون موانع وبواتر وقواطع للعطاءات الجمّة التي بسطها خالق الكون على الكون.


- إن هذه الأبدان هي صديقنا إلى القبر، وليس هناك شك في أننا سوف نخلد بأرواحنا..!! فضغطة القبر ليست لهذه الأبدان، والسعادة ليست لهذه الأبدان .. فقد روي عن سيد الخلق والمرسلين أبي القاسم محمد النبي الأكرم صلى الله عليه وآله وسلم أنه قال : " إن القبر روضة من رياض الجنة، أو حفرة من حفر النيران "، وروي عنه صلى الله عليه وآله وسلم أيضاً : " إذا مات المرء قامت قيامته ".. وبالتالي، فإننا جميعاً ننفصل عن القيامة بلحظات.. وما دامت السعادة هي سعادة الأرواح، فلمَ لا نجلبها لحياتنا الدنيا، وذلك من خلال الصلاة الخاشعة ؟!!..


- إن الإنسان في حياته اليومية وإلى أن يموت، لا بد وأن يبتلى بجَهَلَةٍ من أرحامه أو من غير أرحامه، في مجال عمله أو في دائرة معاشرته.. والمؤمن إذا تنزل إلى هؤلاء الجاهلين، فإنه يتنزل إلى مستوى الجهال، ويشغل نفسه بعوالمهم.. فهل تحاول دفع شر الجهال بحلمك ؟!!..


- يجب على الإنسان أن لا يتذرع بأنه مشغول بالمناجاة، فيعيش الفناء الإلهي والذوبان في المعاني القدسية، وينسى تكليفه الاجتماعي، فإنه في مظان السلب لهذه النعم.. فهل تعتني بعلاقتك مع الخلق أيضاً ؟!!..

- إن الله تعالى جعل القنوت محطة للحديث المسترسل معه، ومن هنا لا مانع أبداً من أن يضيف الإنسان بعد الدعاء المأثور شيئاً من الدعاء، يبث فيه همومه بل هموم الأُمة إلى ربه فإنه جارنا اللصيق وهو الشفيق الرفيق..!! فهل حاولت أن تتخذ القنوت ذريعة لأحاديث الأُنس مع رب العالمين الذي يحب حديث عبده معه ؟!!..


- إن العداء لله عز وجل قسمان :
· عداء موقفي : كعداء نمرود، وفرعون، وقارون..
· وعداء عملي : وهو ما يقوم به المسلم العادي.
حيث أن البعض من الصباح إلى المساء، هو عدوٌّ لله عز وجل في مقام العمل، وقد يكون عدواً لله عملياً في اليوم مرة أو مرتين.. وفي هذا المجال هناك كلمة جميلة جداً لأحد العلماء، حيث يقول : إن الشيطان منيته أن يكون الإنسان كافراً، فإذا يئس من الكفر، منعه من الإيمان.. وإذا يئس من ذلك، حاول أن يدعوه للمعاصي.. وإذا يئس من المعاصي، يشغله بما لا يرضي الله عز وجل ولو لم تكن معصية.. وإذا يئس من ذلك، يشغله بالمباحات.. وإذا يئس من المباحات، يشغله بالمستحب الأدنى، ليمنعه من المستحب الأفضل..
فمثلاً : التفكر والتدبر مستحب، والذكر اللفظي الخالي من التدبر أيضاً مطلوب، فيشغله باللفظ واللسان؛ ليلهيه عن القلب والجنان..!!


- إن اللذائذ الحسية التي تستهوي أهل الدنيا في حياتهم - كشهوة النساء وغيرها - لا تعدو كونها كنموذج من عالم اللذائذ المحسوسة الأخرى والمختلفة شدة وضعفاً، مما أودعها المولى جل ذكره في عناصر عالم الوجود، يذيقها من يشاء من عباده.. ولا شك أن هذه اللذائذ المذكورة لا تمثل - حتى في عالم الدنيا - أرقى ما عند الله تعالى من اللذائذ.. ومن هنا يعيش الأولياء عالما من اللذائذ ( العليا )، والتي لا يمكن أن يتعقّلها أهل اللذائذ ( الدنيا ) للاختلاف الجوهري بين العالمَيَن، وهذه هي إحدى أسباب إعراض أولياء الحق عن الانهماك في الشهوات، من دون معاناة ومجاهدة.. وهذا الاختلاف في طبقات اللذائذ موجود في الجنة أيضاً، فلا يعقل أن يلتذّ المقربون من الحق المتعال بلذائذ عامة أهل الجنة، إذ أن هناك رتبة ( النظرة ) يشير إليها قوله تعالى : ﴿ وجوه يومئذ ناضرة إلى ربها ناظرة ﴾، ورتبة ( الرضوان ) كما يشير إليها قوله تعالى : ﴿ ورضوان من الله أكبر


- إن البعض لا يكاد يبالي بالمستحبات الواردة في الشريعة، وكأنها أمور هامشية لا ترتبط بحركة الحياة، والحال أن هذه الأعمال دخيلة في تصفية الذات، من خلال التوجه إلى مصدر كل فيض في الوجود، وحملها على مخالفة الشهوة التي لا تنتهي عند حد، وبالتالي شحذ عنصر الإرادة، ذلك العنصر الذي بفقدانه فقد الكثيرون سيطرتهم على زمام أمورهم، فأوقعهم -رغما عنهم- في دوامات من التيه والتخبط


- سؤال وجه للسيد المرجع السيستاني حفظه الله تعالى: ماذا نعمل ليكثر عندنا حب التعلق بأهل البيت عليهم السلام ؟!!..
الجواب: كلما يترقى الإنسان في عرفان مراتب الأئمة عليهم السلام كلما يزداد تعلقاً بهم وذلك يحصل بكثرة مطالعة ما كتب في فضائلهم ومناقبهم وبيان مقاماتهم عند الله تعالى ومذاكرة ذلك.‏‎‏‎


- روي عن سيدنا ومولانا أبي الحسن الإمام علي الرضا عليه السلام : " حافظوا على صلاة اللّيل..!! فإنّها حرمة الربّ، تدرّ الرزق وتحسّن الوجه، وتضمن رزق النهار. وطوّلوا الوقوف في الوتر..!! فإنّه رُوي أنّ من طوّل الوقوف في الوتر، قلّ وقوفه يوم القيامة ".


- نعتقد أن أقل القليل هو من يأكل من أجل التقوي على طاعة الله تعالى، وإلا فإن أغلب الخلق يأكلون للتلذذ والتشهي، ومن هنا فإن الساعات الطويلة من الجلوس على المائدة، والأموال الطائلة التي تنفق عليها ستذهب هباءً منثوراً إن لم تقترن بهذه النية.. فهل تستحضر معنى التقوي، وما يستلزمه من آداب المائدة وأنت منشغل بأكثر الأمور شغلاً لنا في الحياة أي الأكل والشرب ؟!!..


- إن من شؤون المراقبة اللازمة لصلاح القلب، ملاحظة الصفات ( القلبية ) المهلكة كالحسد والحقد والحرص وغير ذلك.. فان أثر هذه الصفات الكامنة في النفس - وإن لم ينعكس خارجاً - إلا أنه قد لا يقل أثراً من بعض الذنوب الخارجية في ( ظلمة ) القلب.. وليعلم أنه مع عدم استئصال أصل هذه الصفة في النفس، فإن صاحب هذه الصفة قد ( يتورّط ) في المعصية المناسبة لها في ساعة الغفلة، أو عند هيجان تلك الحالة الباطنية، كالماء الذي أثير عكره المترسب.


- قد يتبادر إلى الذهن لأول وهلة، أن نكون تحت لواء الإمام الحسين (ع) يوم القيامة.. ولكن ذلك مترتب على أن نكون تحت لوائه في الدنيا.. بمعنى أن نكون على خطه، وأن نكون في زمرة أصحابه.. فإن الالتحاق بأصحاب الحسين (ع) بابه لا زال مفتوحاً، وما أغلق في يوم عاشوراء


- يسعى المؤمن لقضاء حوائج المؤمنين، بنية إدخال السرور على قلبِ ولي الأمر -عجل الله تعالى فرجه-.. فمثلاً: عندما يساعد إنساناً مريضاً، فما ذلك إلا لأن الإمام يتأثر لمرض ذاك المؤمن الذي لا علاجَ له، وإن المساعدة في العلاج هي لرفع ذلك الهمّ والغمّ عن قلب ولي الأمر الذي لهُ آلاف بل ملايين الهموم في كُل يوم.. يا لها من نيةٍ مُباركة!.. وكذلك فإن الزوج المؤمن يدخل السرور على قلب ولي الأمر، بإكرامه لزوجته الملتزمة بزيارة إمامها، والمحبة له، أو المنتسبة لذرية رسول الله -صلى الله عليه وآله-.. وإن بدر منها أي سوء فعلٍ، فإنه يغفر لها ذلك لحبها لله ورسولهِ وأئمتها!..


- إن من ثمار الحب واشتداد العلاقة العاطفية مع المعصوم، أن يعيش الإنسان حالة من الأنس والدلال عند الحديث معه، فيتكلم بأريحية وعفوية وبلا قيود رسمية، لأنه وصل إلى درجة من درجات المحرمية لأهل البيت (ع). كما هو المعلوم أن البعض له محرمية الأبدان، وهم السادة من ذرية النبي (ص)، وهذه المحرمية مغلقة، حتى لو تمنى الإنسان أن يكون من أبناء النبي (ص)، فهذا أمر مستحيل وغير ممكن، لأنه ليس بيد الإنسان. ولكن البنوة المعنوية أمر ممكن جدا، بأن يصل الإنسان إلى درجة من شدة العلاقة والارتباط بالأئمة (ع)، أنه عندما يزورهم، فإنه يلتجئ إليهم التجاء الولد إلى أبيه، وعندما يضع رأسه على الضريح، يتخيل نفسه كأنه وضع رأسه على صدر الإمام، فما يكون على اللسان من الحديث، يعكس ما في القلب.


- إذا دخل الإنسان الحصانة الإلهية، فإن الشيطان لا يتجرأ أن يطمع فيه؛ لأن حصن الله تعالى من شؤون الله تعالى وهو المحامي عن حصنه.. فهل حاولت الدخول في هذا الحصن بصدق ؟!!..

1- إضافة جديدة: هنا
2- إضافة جديدة: هنا
3- إضافة جديدة: هنا
4- إضافة جديدة: هنا
5- إضافة جديدة: هنا
6- إضافة جديدة: هنا
7- إضافة جديدة: هنا
8- إضافة جديدة: هنا
9- إضافة جديدة: هنا
10- إضافة جديدة: هنا
11- إضافة جديدة: هنا
12- إضافة جديدة: هنا
13- إضافة جديدة: هنا
14- إضافة جديدة: هنا
15- إضافة جديدة: هنا


لنا عودة وتكملة ان شاء الله تعالى..............






التوقيع

*******
أسرع عمل يصل لقلب صاحب العصر والزمان (عجل الله فرجه)

*******
من كلمات الشيخ بهجت رحمه الله:
( إن في نفس كل منا شمراً يمكنه ان يقتل الحسين عليه السلام ،
ووظيفتنا نحن أن نمنع أنفسنا من ان نكون كذلك ، ونسير بها في إتجاه الطاعه والعبودية)
آخر تعديل وديعة المصطفى يوم 06-26-2014 في 01:06 PM.
  رد مع اقتباس
قديم 02-16-2011, 04:26 PM   رقم المشاركة : 2
قلبي نور اليقين
متخرجو مدرسة السير والسلوك








قلبي نور اليقين غير متواجد حالياً

افتراضي رد: نورانيات........ نحتاج للمرور عليها كل يوم

كلمات جميلة جداًً

بارك الله فيكم

وننتظر المزيد







التوقيع

شكراً لله الذي منحني أباً كأبي
رباه أحفظ لي أبي


اللَّهُمَّ إِنِّي أَسْأَلُكَ أَنْ تُصَلِّيَ عَلَى مُحَمَّدٍ نَبِيِّ رَحْمَتِكَ وَ كَلِمَةِ نُورِكَ وَ أَنْ تَمْلَأَ قَلْبِي نُورَ الْيَقِينِ وَ صَدْرِي نُورَ الْإِيمَانِ وَ فِكْرِي نُورَ النِّيَّاتِ وَ عَزْمِي نُورَ الْعِلْمِ وَ قُوَّتِي نُورَ الْعَمَلِ وَ لِسَانِي نُورَ الصِّدْقِ وَ دِينِي نُورَ الْبَصَائِرِ مِنْ عِنْدِكَ وَ بَصَرِي نُورَ الضِّيَاءِ وَ سَمْعِي نُورَ الْحِكْمَةِ وَ مَوَدَّتِي نُورَ الْمُوَالاةِ لِمُحَمَّدٍ وَ آلِهِ عَلَيْهِمُ السَّلامُ
  رد مع اقتباس
قديم 02-19-2011, 10:18 AM   رقم المشاركة : 3
أنوار الإيمان
منتسب سابق لمدرسة السير والسلوك
 
الصورة الرمزية أنوار الإيمان







أنوار الإيمان غير متواجد حالياً

افتراضي رد: نورانيات........ نحتاج للمرور عليها كل يوم

كلمات جميلة جداًً ،، طرح رائع وموفق

جزيتم خيرا ،، جعله الله في ميزان حسناتكم

بارك الله فيكم







التوقيع

بسم الله الرحمن الرحيم
وَسَيَعْلَمُ الَّذِينَ ظَلَمُوا أَيَّ مُنْقَلَبٍ يَنْقَلِبُونَ


  رد مع اقتباس
قديم 02-19-2011, 10:09 PM   رقم المشاركة : 4
زهرةالحوراء
متخرجو المدرسة الروحية
 
الصورة الرمزية زهرةالحوراء








زهرةالحوراء غير متواجد حالياً

افتراضي رد: نورانيات........ نحتاج للمرور عليها كل يوم

بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على محمد وال محمد
الله يعطيك العافية على
نقلك القيم
دمتي بحفظ الله تعالى







التوقيع

  رد مع اقتباس
قديم 02-19-2011, 11:15 PM   رقم المشاركة : 5
شمس آل محمد (ص)
مـنتسبة سابقة للمدرسة الروحية








شمس آل محمد (ص) غير متواجد حالياً

افتراضي رد: نورانيات........ نحتاج للمرور عليها كل يوم

سلام عليكم

احسنتم كثييراا.. بارك الله لروحكم الطاهره
نترقب ماتتلطفه احرفكم..


وصل الله على محمد وآل محمد وعجل فرجهم
الحمدلله رب العالمين







التوقيع

بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صلِّ على محمد وآل محمد الطيبين الطاهرين الأشراف وعجِّل فرجهم ياكريم

(مُّحَمَّدٌ رَّسُولُ اللَّهِ وَالَّذِينَ مَعَهُ أَشِدَّاء عَلَى الْكُفَّارِ رُحَمَاء بَيْنَهُمْ تَرَاهُمْ رُكَّعاً سُجَّداً يَبْتَغُونَ فَضْلاً مِّنَ اللَّهِ وَرِضْوَاناً )

روي عن الإمام الباقر (ع) أنه قال (( من عَمْلَ بِما يَعْلَمْ ،علَّمه الله ما لايَعْلَمْ ))

((اللهم كن لوليك الحجة بن الحسن صلواتك عليه وعلى ابائه في هذه الساعه وفي كل ساعه وليا وحافظا وقائدا وناصرا ودليلا وعينا حتى تسكنه ارضك طوعا وتمتعه فيها طويلا برحمتك يا ارحم الراحمين))

اسألكم برآءة الذمة
  رد مع اقتباس
قديم 02-19-2011, 11:26 PM   رقم المشاركة : 6
روح الهدى
متخرجو مدرسة السير والسلوك







روح الهدى غير متواجد حالياً

افتراضي رد: نورانيات........ نحتاج للمرور عليها كل يوم

شكرا كلمات في منتهى الروعة والصدق والشفافية
ننتظر المزيد

سدد الله خطاكم وخطانا بالتقوى والطاعة







  رد مع اقتباس
قديم 02-23-2011, 01:50 PM   رقم المشاركة : 7
وديعة المصطفى
مـراقـبة سابقة








وديعة المصطفى غير متواجد حالياً

افتراضي رد: نورانيات........ نحتاج للمرور عليها كل يوم

بسم الله الرحمن الرحيم
والصلاة والسلام على أشرف خلق الله المصطفى محمد ووصيه المرتضى وبضعته الزهراء والسبطين الحسن والحسين صلوات ربي وسلامه عليهم أجمعين
اللهم وصلّ على التسعة المعصومين من ولد الحسين عليهم السلام
والحجة بن الحسن عجّل فرجه الشريف

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

الأخوات الكريمات جميعاً حفظكن الله بحفظه وبارك بكن
وأشكر لطف كلماتكن وطيب قلوبكن

ربي يحفظكم ويحميكم







التوقيع

*******
أسرع عمل يصل لقلب صاحب العصر والزمان (عجل الله فرجه)

*******
من كلمات الشيخ بهجت رحمه الله:
( إن في نفس كل منا شمراً يمكنه ان يقتل الحسين عليه السلام ،
ووظيفتنا نحن أن نمنع أنفسنا من ان نكون كذلك ، ونسير بها في إتجاه الطاعه والعبودية)
  رد مع اقتباس
قديم 02-23-2011, 02:21 PM   رقم المشاركة : 8
أميري علي أمير المؤمنين
متخرجو المدرسة الروحية
 
الصورة الرمزية أميري علي أمير المؤمنين







أميري علي أمير المؤمنين غير متواجد حالياً

افتراضي رد: نورانيات........ نحتاج للمرور عليها كل يوم

بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على محمد وال محمد
الله يعطيك العااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا ااااااافية







التوقيع

الحمد لله...الحمد لله...الحمد لله...قال إمامنا أمير المؤمنين عليه أفضل الصلاة و السلام ( ما عبدتك طمعا في جنتك ، ولا خوفا من نارك ، بل وجدتك أهلا للعبادة فعبدتك ).
أنا خادمة أهل البيت عليهم أفضل الصلاة والسلام.
وإن شاء الله أستطيع أن أخدم المؤمنين والمؤمنات أعني يالله ياكريم ياكبير ياعظيم.

  رد مع اقتباس
قديم 02-23-2011, 02:22 PM   رقم المشاركة : 9
نور جواد أهل البيت (ع)
متخرجو المدرسة الروحية








نور جواد أهل البيت (ع) غير متواجد حالياً

افتراضي رد: نورانيات........ نحتاج للمرور عليها كل يوم

بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على محمد وال محمد وعجل فرجهم يا كريم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

نور وفيض عظيم .. علينا ان نذكر انفسنا دائما به ...

ان كان هناك تكملة فـ انا من اول المتابعين

آجركم الله على هذا الموضوع واعطاكم من خير الدنيا والاخرة بحق محمد وال محمد

يا علي ...







التوقيع

اللهم اصطنعني لنفسك
.
.
.

  رد مع اقتباس
قديم 02-25-2011, 11:08 AM   رقم المشاركة : 10
سجدة عقيلة الهاشميين
Guest





افتراضي رد: نورانيات........ نحتاج للمرور عليها كل يوم

بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صلّ على محمد وآله الطيبين الطاهرين وعجّل فرجهم يا كريم


طرح موفق بإذن الله

وفقكم الله وسدد خطاكم بجاه محمد وآله الاطهار







  رد مع اقتباس
قديم 02-25-2011, 11:11 PM   رقم المشاركة : 11
السيد الكريم
موالي جديد







السيد الكريم غير متواجد حالياً

افتراضي رد: نورانيات........ نحتاج للمرور عليها كل يوم

شكرااااااااااا لهذه الكلمات العذبة







  رد مع اقتباس
قديم 03-09-2011, 11:18 AM   رقم المشاركة : 12
وديعة المصطفى
مـراقـبة سابقة








وديعة المصطفى غير متواجد حالياً

افتراضي رد: نورانيات........ نحتاج للمرور عليها كل يوم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

الاخوة والاخوات الكرام
اشكر مروركم الكريم بارك الله بكم ونور قلوبكم

تم إضافة نورانيات جديدة

وفقكم الله لمراضيه







التوقيع

*******
أسرع عمل يصل لقلب صاحب العصر والزمان (عجل الله فرجه)

*******
من كلمات الشيخ بهجت رحمه الله:
( إن في نفس كل منا شمراً يمكنه ان يقتل الحسين عليه السلام ،
ووظيفتنا نحن أن نمنع أنفسنا من ان نكون كذلك ، ونسير بها في إتجاه الطاعه والعبودية)
  رد مع اقتباس
قديم 03-09-2011, 03:45 PM   رقم المشاركة : 13
زينب بنتُ الزهــراء
مرشــدة سابقة
 
الصورة الرمزية زينب بنتُ الزهــراء








زينب بنتُ الزهــراء غير متواجد حالياً

افتراضي رد: نورانيات........ نحتاج للمرور عليها كل يوم

بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على الحبيب المصطفى محمد وآل محمد الطيبين الأطهار وعجل فرجهم ياكريم ..
نوافذ من نور جعلتنا نبصر الجمال في عتمة الحياة ..
فماأجمل ماطرحتم اختنا النورانية ..
سلمت أياديكم ودامت عطاياكم .. ونرتقب جديدكم ..







التوقيع

« من كان باذلاً فِينَا مهجتَه، وموطِّناً على لِقَاء الله نفسه، فلْيَرْحَل مَعَنا، »
السَّلام عَلَى الحُسَيْن ، وَعَلَى عَليِّ بْنِ الحُسَيْنِ ، وَعَلَى أوْلادِ الحُسَيْنِ ، وَعَلَى أصْحابِ الحُسَينِ الذينَ بَذَلُوا مُهَجَهُم دُونَ الحُسين ..
• • • •
قال رسـول الله صلى الله عليه وآله وسلم:
(( فاطمة بهجة قلبي ، وأبناها ثمرة فؤادي ، وبعلها نور بصري ، والائمة من ولدها
أمناء ربي وحبله الممدود بينه وبين خلقه ، من اعتصم به نجا ، ومن تخلف عنه هوى ))
• • • •
اَللّـهُمَّ اَعْطِني بَصيرَةً في دينِكَ، وَفَهْماً في حُكْمِكَ، وَفِقْهاً في عِلْمِكَ، وَكِفْلَيْنِ مِنْ رَحْمَتِكَ، وَوَرَعاً يَحْجُزُني عَنْ مَعاصيكَ، وَبَيِّضْ وَجْهي بِنُورِكَ،
وَاجْعَلْ رَغْبَتي فيـما عِنْدَكَ، وَتَوَفَّني في سَبيلِكَ، وَعَلى مِلَّةَ رَسُولِكَ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَآلِهِ،
اللَّهُمَّ صَلِّ عَلَى مُحَمَّدٍ وآلِ مُحَمَّدٍ وعَجِّلْ فَرَجَهُمْ وسَهِّلْ مَخْرَجَهُمْ والعَنْ أعْدَاءَهُم ..
• • • •
  رد مع اقتباس
قديم 03-09-2011, 04:07 PM   رقم المشاركة : 14
نورٌ من النبأ العظيم
مرشــدة سابقة
 
الصورة الرمزية نورٌ من النبأ العظيم







نورٌ من النبأ العظيم غير متواجد حالياً

افتراضي رد: نورانيات........ نحتاج للمرور عليها كل يوم

اللهم صل على محمد وآل محمد الطيبين الطاهرين الأشراف وعجّل فرجهم يا كريم...

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

احسنتم
اختي الغالية (وديعة المصطفى))
على إضافه الكلمات النورانية المضيئه بحروف نقية راائعهـــــــــ
لكم خالص الشكر

موفقين لكل خير ببركة وسداد اهل البيت عليهم السلام







التوقيع

قال أمير البلغاء "أمير المؤمنين "

( ذِكرُ اللهِ دَواءُ أعلالِ النُّفوسِ)

  رد مع اقتباس
قديم 03-09-2011, 09:35 PM   رقم المشاركة : 15
نقاء روح المرتضى
موالي متميز
 
الصورة الرمزية نقاء روح المرتضى








نقاء روح المرتضى غير متواجد حالياً

افتراضي رد: نورانيات........ نحتاج للمرور عليها كل يوم

بسم الله الرحمن الرحيم والحمد لله رب العالمين
اللهم صل على محمد وآل محمد وعجل فرجهم يا كريم
السلام عليك سيدي يا بقية الله في أرضه
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

مرشدتي العزيزة .. نوريات بغاية الجمال ..

بارك الله لكم ووفقكم لكل خير







التوقيع

البرنامج الأول لمدرسة السير وسلوك
29/1/2017



أيماني بك سيدي .. فأنت فداك روحي .. ينبوع تقوى .. فسلام الله عليك سيدي في كل حين

بِسْمِ اللَّهِ الرَّحْمنِ الرَّحِيمِ
اَللّـهُمَّ كُنْ لِوَلِيِّكَ الْحُجَّةِ بْنِ الْحَسَنِ
صَلَواتُكَ عَلَيْهِ وَعَلى آبائِه في هذِهِ السَّاعَةِ
وَفي كُلِّ ساعَة وَلِيّاً وَحافِظاً وَقائِداً وَناصِراً
وَدَليلاً وَعَيْنا حَتّى تُسْكِنَهُ اَرْضَكَ طَوْعاً
وَتُمَتِّعَهُ فيها طَويلاً. برحمتكَ يا
أرْحَمَ الرَّاحِمين.



روي عن النبي (ص) أنه قال"قال الله تعالى لا أطلع على قلب عبد ، فأعلم فيه حب الإخلاص لطاعتي لوجهي ، وابتغاء مرضاتي إلا توليت تقويمه وسياسته ، ومن اشتغل بغيري فهو من المستهزئين بنفسه ، ومكتوب اسمه في ديوان الخاسرين "

روي عن الإمام الحجة (عجل الله تعالى فرجه الشريف):
« فليعمل كل امرىء منكم بما يقربه من محبتنا ويتجنب ما يدنية من كراهتنا وسخطنا »

يقولُ النبي الأكرم (صلى الله عليه وآله وسلم) : « مَنْ عَسُرَتْ عَليهِ حآجَةْ, فَليُكْثِرْ بالصَلآةِ عليَّ, فإنهآ تكْشِفُ الهُمومَ والغُمومْ , وتكثرُ الارزآقْ , وتقضيْ الحوآئِجْ»

روي عن الإمام الرضا (عليه السلام) أنّه قال : « أحرصوا على قضاء حوائج المؤمنين ، وإدخال السرور عليهم ، ودفع المكروه عنهم ، فإنّه ليس شئ من الأعمال عند الله عزّ وجلّ بعد الفرائض ، أفضل من إدخال السرور على المؤمن»
  رد مع اقتباس
قديم 03-09-2011, 11:27 PM   رقم المشاركة : 16
شمس آل محمد (ص)
مـنتسبة سابقة للمدرسة الروحية








شمس آل محمد (ص) غير متواجد حالياً

افتراضي رد: نورانيات........ نحتاج للمرور عليها كل يوم

عليكم السلام ورحمة الله وبركاته

اضافات قيمة،، اجاركم واجارنا الله من عذاب القبر،،
سهل الله على الجميع سبل السير إلى الله عزوجل

احسنتم كثيرا على الإضاءات النورانية ..جعلكم وايانا من الممتلثين لها ،،
بارك الله لروحكم الطاهره،،

واصلوا اختنا الكريمة .. فنحن من المتابعين..

وصل الله على محمد وآل محمد وعجل فرجهم الشريف،
الحمدلله رب العالمين،،،







التوقيع

بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صلِّ على محمد وآل محمد الطيبين الطاهرين الأشراف وعجِّل فرجهم ياكريم

(مُّحَمَّدٌ رَّسُولُ اللَّهِ وَالَّذِينَ مَعَهُ أَشِدَّاء عَلَى الْكُفَّارِ رُحَمَاء بَيْنَهُمْ تَرَاهُمْ رُكَّعاً سُجَّداً يَبْتَغُونَ فَضْلاً مِّنَ اللَّهِ وَرِضْوَاناً )

روي عن الإمام الباقر (ع) أنه قال (( من عَمْلَ بِما يَعْلَمْ ،علَّمه الله ما لايَعْلَمْ ))

((اللهم كن لوليك الحجة بن الحسن صلواتك عليه وعلى ابائه في هذه الساعه وفي كل ساعه وليا وحافظا وقائدا وناصرا ودليلا وعينا حتى تسكنه ارضك طوعا وتمتعه فيها طويلا برحمتك يا ارحم الراحمين))

اسألكم برآءة الذمة
  رد مع اقتباس
قديم 03-20-2011, 02:51 PM   رقم المشاركة : 17
وديعة المصطفى
مـراقـبة سابقة








وديعة المصطفى غير متواجد حالياً

افتراضي رد: نورانيات........ نحتاج للمرور عليها كل يوم

بسم الله الرحمن الرحيم
والصلاة والسلام على أشرف خلق الله المصطفى محمد ووصيه المرتضى وبضعته الزهراء والسبطين الحسن والحسين صلوات ربي وسلامه عليهم أجمعين
اللهم وصلّ على التسعة المعصومين من ولد الحسين عليهم السلام
والحجة بن الحسن عجّل فرجه الشريف

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

الاخوات الكريمات جميعاُ وفقكن الله لكل خير

اشكر تواجدكن ومروركن الكريم
حفظكم الله جميعاً ونوركم بنوره

تم إضافة نورانيات جديدة







التوقيع

*******
أسرع عمل يصل لقلب صاحب العصر والزمان (عجل الله فرجه)

*******
من كلمات الشيخ بهجت رحمه الله:
( إن في نفس كل منا شمراً يمكنه ان يقتل الحسين عليه السلام ،
ووظيفتنا نحن أن نمنع أنفسنا من ان نكون كذلك ، ونسير بها في إتجاه الطاعه والعبودية)
  رد مع اقتباس
قديم 03-20-2011, 05:21 PM   رقم المشاركة : 18
نور الفرقان العظيم
متخرجو المدرسة الروحية







نور الفرقان العظيم غير متواجد حالياً

افتراضي رد: نورانيات........ نحتاج للمرور عليها كل يوم

بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صلى على الحبيب محمد واله الاطهار الاخيا ر وعجل فرجهم يا كريم
بارك الله بكم اختاه صدقى انك تخاطبين صميم الروح بكلماتك العطرة
نتابع معك باذن الله حفظكم الولى القدير
والسلام عليكم







  رد مع اقتباس
قديم 03-21-2011, 10:24 PM   رقم المشاركة : 19
شمس آل محمد (ص)
مـنتسبة سابقة للمدرسة الروحية








شمس آل محمد (ص) غير متواجد حالياً

افتراضي رد: نورانيات........ نحتاج للمرور عليها كل يوم

بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على محمد وآل محمد وعجل فرجهم الشريف
اللهم عجل لوليك الفرج والمخرج
السلام على اولياء الله وأصفياؤه


عليكم السلام ورحمة الله وبركاتة

جمييييل ماطرحته اناملكم .. احسنتم اختنا الفاضلة ..
جعلكم وايانا في حصنه المنيع ..

نترقب المزيد والمزيد والمزيد..


وصل الله على محمد وآل محمد وعجل فرجهم الشريف
الحمدلله رب العالمين ..،،







التوقيع

بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صلِّ على محمد وآل محمد الطيبين الطاهرين الأشراف وعجِّل فرجهم ياكريم

(مُّحَمَّدٌ رَّسُولُ اللَّهِ وَالَّذِينَ مَعَهُ أَشِدَّاء عَلَى الْكُفَّارِ رُحَمَاء بَيْنَهُمْ تَرَاهُمْ رُكَّعاً سُجَّداً يَبْتَغُونَ فَضْلاً مِّنَ اللَّهِ وَرِضْوَاناً )

روي عن الإمام الباقر (ع) أنه قال (( من عَمْلَ بِما يَعْلَمْ ،علَّمه الله ما لايَعْلَمْ ))

((اللهم كن لوليك الحجة بن الحسن صلواتك عليه وعلى ابائه في هذه الساعه وفي كل ساعه وليا وحافظا وقائدا وناصرا ودليلا وعينا حتى تسكنه ارضك طوعا وتمتعه فيها طويلا برحمتك يا ارحم الراحمين))

اسألكم برآءة الذمة
  رد مع اقتباس
قديم 03-30-2011, 03:20 PM   رقم المشاركة : 20
وديعة المصطفى
مـراقـبة سابقة








وديعة المصطفى غير متواجد حالياً

افتراضي رد: نورانيات........ نحتاج للمرور عليها كل يوم

بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على محمد وآل محمد الطيبين الطاهرين الأشراف وعجّل فرجهم يا كريم
صلوات الله وصلوات ملائكته وأنبيائه ورسله وجميع خلقه على محمد وآل محمد ، والسلام عليه وعليهم ورحمة الله وبركاته
السلام عليك يا مولاي الحجّة بن الحسن عجّل الله فرجه الشريف
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

الاخوات الكريمات حفظكن الله جميعاً وبارك بكم


إضافة جديدة

- هل دعوت الله تعالى من صميم قلبك أن ينصر الله تعالى الإسلام والمسلمين، فما من شك أن الأُمم على مفترق طرق خطير، أولا تحب أن يكون اسمك فيسجل الخالدين؛ لأن تعجيل الفرج ولو لأيام يعني أنك شريك في كل مزايا الدولة الإلهية الكريمة التي ستصل إليها ولو كره الأعداء ؟!!..


- إن القرآن الكريم عندما يذكر الحركة الدائبة إلى الله عز وجل، يستعمل كلمات الحركة والإثارة: {يَا أَيُّهَا الْإِنسَانُ إِنَّكَ كَادِحٌ إِلَى رَبِّكَ كَدْحًا فَمُلَاقِيهِ}؛ (الكدح) أي المبالغة في السعي.. فالإنسان الذي يسعى يوماً وينام يوماً، لا يقال بأنه إنسان كادح.. ومن الغريب أن نرى هذه الهمة للإنسان في بعض الأمور التي ليس لها كثير جدوى، كأولئك الذين يغوصون مئات الأمتار، ويعرضون نفوسهم للخطر، للوصول إلى الأعماق المرجانية في المحيطات -مثلاً- أو لاكتشاف سمكة صغيرة.. فهل بذلنا نحن هذا الجهد، وحاولنا أن نغوص في بحار أنفسنا، لاكتشاف النقاط المظلمة والمضيئة فيها؟.. فنحن لسنا هذه الأبدان الفانية!..
إن علياً (ع) عندما يصف الجسم البشري، يصفه بوصف بليغ في الذم: (مسكين ابن آدم؛ مكتوم الأجل، مكنون العلل، محفوظ العمل.. تؤلمه البقة، تقتله الشرقة، وتنتنه العرقة.. ما لابن آدم والفخر!.. أوله نطفة، وآخره جيفة.. لا يرزق نفسه، ولا يدفع حتفه)، وفي قول آخر: (أوله نطفة قذرة، وآخرة جيفة نتنة، وهو فيما بينهما يحمل العذرة).. أليس من الواجب أن نفكر في هذا السبيل الذي يستلزم الكدح، ويستلزم الفرار إلى الله -عز وجل- الذي يدعونا للفرار إليه: {فَفِرُّوا إِلَى اللَّهِ}؟!..


- إنك عندما تغضب، فإن الشيطان يركبك حقيقة فيسوقك حيثما يريد، كما يسوق أحدنا دابته، ولكن اللعين يسوقنا إلى أين ؟!!.. إلى مملكته حيث الشقاء والتعاسة..!! فأول ما يجب أن نكون عليه أن لا نتكلم كلمة واحدة عند الغضب، لئلا يظهر الشيطان من فلتات اللسان لينتقل الأمر بعدها إلى اليد..!!
فهل أنت مسيطر على غضبك ؟!!.. وهل بيدك أن لا تتكلم عند الغضب ؟!!.. وهل يمكنك أن لا تأخذ قراراً عند الغضب ؟!!..


- إن للنفس الأمّارة بالسوء الرغبة في اجتذاب أنظار الخلق إليها، بل قد يرتكب صاحبها الشاذ من الأقوال والأفعال، لمجرد ( التميّز ) الموجب لِلَفت الأنظار، بل قد يعرّض حياته للمخاطر للرغبة نفسها، كالسفر إلى مجاهل الأرض من قمم الجبال وأعماق البحار.. وقد يرتكب ما هو محمود في نفسه، فينقل واقعة نافعة، أو يتحمس في حديث هادف، أو يقضي حاجة أخيه المؤمن، رغبة في أن يكون هو بشخصه ( مجرىً ) لتصريف شؤون العباد، فيتلذذ بجريان الأمور المهمة على يديه..
ومن المعلوم أن كل ذلك بعيد كل البعد عما يطلبه الحق من نفي ( الإنـيّة )، وحصر الأعمال كلها فيما يرضي المالك على الإطلاق.


- قال سيدنا ومولانا أبي عبدالله الإمام جعفر الصادق عليه السلام : " أغلقوا أبواب المعصية بالاستعاذة، وافتحوا أبواب الطاعة بالتسمية ".

- لا ينبغي أن نخلط بين التوبة اللفظية التي قد لا تستتبع الندامة، ولا العزم على عدم العود، وبين التوبة الحقيقية، التي تتغلغل إلى أعماق الوجود.. فهل حاولت أن تعيش هذه التوبة الصادقة ولو في الأسبوع مرة ؟!!..

وإلى لقاء إلى نورانيات جديدة ....................






التوقيع

*******
أسرع عمل يصل لقلب صاحب العصر والزمان (عجل الله فرجه)

*******
من كلمات الشيخ بهجت رحمه الله:
( إن في نفس كل منا شمراً يمكنه ان يقتل الحسين عليه السلام ،
ووظيفتنا نحن أن نمنع أنفسنا من ان نكون كذلك ، ونسير بها في إتجاه الطاعه والعبودية)
  رد مع اقتباس
قديم 03-31-2011, 09:06 PM   رقم المشاركة : 21
زينب بنتُ الزهــراء
مرشــدة سابقة
 
الصورة الرمزية زينب بنتُ الزهــراء








زينب بنتُ الزهــراء غير متواجد حالياً

افتراضي رد: نورانيات........ نحتاج للمرور عليها كل يوم

بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على محمد وآل محمد وعجل فرجهم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته .. ماأجمل هذه النوراينات والتي نحتاج للمرور عليها مجدداً ..
شكراً لكم وبارك الله نوركم .







التوقيع

« من كان باذلاً فِينَا مهجتَه، وموطِّناً على لِقَاء الله نفسه، فلْيَرْحَل مَعَنا، »
السَّلام عَلَى الحُسَيْن ، وَعَلَى عَليِّ بْنِ الحُسَيْنِ ، وَعَلَى أوْلادِ الحُسَيْنِ ، وَعَلَى أصْحابِ الحُسَينِ الذينَ بَذَلُوا مُهَجَهُم دُونَ الحُسين ..
• • • •
قال رسـول الله صلى الله عليه وآله وسلم:
(( فاطمة بهجة قلبي ، وأبناها ثمرة فؤادي ، وبعلها نور بصري ، والائمة من ولدها
أمناء ربي وحبله الممدود بينه وبين خلقه ، من اعتصم به نجا ، ومن تخلف عنه هوى ))
• • • •
اَللّـهُمَّ اَعْطِني بَصيرَةً في دينِكَ، وَفَهْماً في حُكْمِكَ، وَفِقْهاً في عِلْمِكَ، وَكِفْلَيْنِ مِنْ رَحْمَتِكَ، وَوَرَعاً يَحْجُزُني عَنْ مَعاصيكَ، وَبَيِّضْ وَجْهي بِنُورِكَ،
وَاجْعَلْ رَغْبَتي فيـما عِنْدَكَ، وَتَوَفَّني في سَبيلِكَ، وَعَلى مِلَّةَ رَسُولِكَ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَآلِهِ،
اللَّهُمَّ صَلِّ عَلَى مُحَمَّدٍ وآلِ مُحَمَّدٍ وعَجِّلْ فَرَجَهُمْ وسَهِّلْ مَخْرَجَهُمْ والعَنْ أعْدَاءَهُم ..
• • • •
  رد مع اقتباس
قديم 04-01-2011, 01:27 AM   رقم المشاركة : 22
نور من روح المهدي (عج)
مرشــدة سابقة
 
الصورة الرمزية نور من روح المهدي (عج)








نور من روح المهدي (عج) غير متواجد حالياً

افتراضي رد: نورانيات........ نحتاج للمرور عليها كل يوم

بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على محمد وآل محمد الطيبين الطاهرين الأشراف وعجّل فرج القائم يارب العالمين
وعليكم السلام و رحمة الله وبركاته


مرشدتنا الغاليـة ..
بارك الله بكم على هذه النورانيات
فعلا نورانيات تنير أرواحنا ونحتاج المرور عليها كل يوم
سلمت روحكم ,,
لاحرمنا الله من فيض عطائكم
وننتظر المزيد من النورانيات ..


وفقكم الله لكل خير ببركة وسداد أهل البيت عليهم السلام ..







التوقيع

السلام عليك حين تقوم السلام عليك حين تقعد السلام عليك حين تقرأ وتبين
السلام عليك حين تصلي وتقنت السلام عليك حين تركع وتسجد
السلام عليك حين تهلل وتكبر السلام عليك حين تحمد وتستغفر
السلام عليك حين تصبح وتمسي السلام عليك في اللَّيْلِ إِذا يَغْشى وَالنَّهارِ إِذا تَجَلَّى
السلام عليك ياحجة الله السلام عليك يابقية الله عجل الله تعالى لك النصر والفرج
~ ~ ~
" اللهم إني اسألك أن تصلي على محمد نبي رحمتك وكلمة نورك
وأن تملأ قلبي نور اليقين وصدري نور الإيمان وفكري نور النيات
وعزمي نور العلم وقوتي نور العمل ولساني نور الصدق
وديني نور البصائر من عندك وبصري نور الضياء
وسمعي نور الحكمة ومودتي نور الموالاة لمحمد وآله
عليهم السلام حتى ألقاك وقد وفيت بعهدك وميثاقك فتغشيني رحمتك ياولي ياحميد "
~ ~ ~
( اجعل نفسك تحت خدمة الآخرين بأريحية وأجعل دهليز البيت موضعاً لجلوسك ومراجعاتك
واجعل نفسك في متناول الناس بحيث يمكنهم الوصول إليك
واقض حوائج الناس فإننا سنساعدك )
~ ~ ~
( ربي اجعلني وأهلي كما تحب وترضى )
  رد مع اقتباس
قديم 04-01-2011, 01:06 PM   رقم المشاركة : 23
احساسي بحبك ربي يسعدني
منتسب سابق لمدرسة السير والسلوك
 
الصورة الرمزية احساسي بحبك ربي يسعدني







احساسي بحبك ربي يسعدني غير متواجد حالياً

افتراضي رد: نورانيات........ نحتاج للمرور عليها كل يوم

بارك الله فيكم على هذا التذكير وفي ميزان اعمالكم يارب







  رد مع اقتباس
قديم 04-12-2011, 06:02 PM   رقم المشاركة : 24
شمس آل محمد (ص)
مـنتسبة سابقة للمدرسة الروحية








شمس آل محمد (ص) غير متواجد حالياً

افتراضي رد: نورانيات........ نحتاج للمرور عليها كل يوم

بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على محمد وآل محمد الطيبين الطاهرين الأشراف وعجّل فرجهم يا كريم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

احسنتم على الاضافات النورانية
من المتابعين ان شاء الله

بارك الله فيكم وسددكم الآله لكل خيرِ
الحمدلله رب العالمين..،،







التوقيع

بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صلِّ على محمد وآل محمد الطيبين الطاهرين الأشراف وعجِّل فرجهم ياكريم

(مُّحَمَّدٌ رَّسُولُ اللَّهِ وَالَّذِينَ مَعَهُ أَشِدَّاء عَلَى الْكُفَّارِ رُحَمَاء بَيْنَهُمْ تَرَاهُمْ رُكَّعاً سُجَّداً يَبْتَغُونَ فَضْلاً مِّنَ اللَّهِ وَرِضْوَاناً )

روي عن الإمام الباقر (ع) أنه قال (( من عَمْلَ بِما يَعْلَمْ ،علَّمه الله ما لايَعْلَمْ ))

((اللهم كن لوليك الحجة بن الحسن صلواتك عليه وعلى ابائه في هذه الساعه وفي كل ساعه وليا وحافظا وقائدا وناصرا ودليلا وعينا حتى تسكنه ارضك طوعا وتمتعه فيها طويلا برحمتك يا ارحم الراحمين))

اسألكم برآءة الذمة
  رد مع اقتباس
قديم 04-18-2011, 05:44 PM   رقم المشاركة : 25
موالية علي
موالي جديد







موالية علي غير متواجد حالياً

افتراضي رد: نورانيات........ نحتاج للمرور عليها كل يوم

اللهم صل على محمد وال محمد وعجل فرجهم وأهلك أعدائهم

طرح رائع ومميز وشيق اثريتينا بهذة الكلمات
في ميزان حسناتك
وفي إنتظار المزيد منك وديعة المصطفى







  رد مع اقتباس
قديم 04-19-2011, 12:41 PM   رقم المشاركة : 26
وديعة المصطفى
مـراقـبة سابقة








وديعة المصطفى غير متواجد حالياً

افتراضي رد: نورانيات........ نحتاج للمرور عليها كل يوم

بسم الله الرحمن الرحيم
صلوات الله وصلوات ملائكته وأنبيائه ورسله وجميع خلقه على محمد وآل محمد ، والسلام عليه وعليهم ورحمة الله وبركاته
السلام عليك يا مولاي الحجّة بن الحسن عجّل الله فرجه الشريف
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

اخواتي الكريمات جميعاً بارك الله بكن
اشكركن على المتابعة جميعاً نتمنى لكن الاستفادة

إضافة جديدة

- وروي عن أمير المؤمنين وسيد الوصيين أبي الحسنين الإمام علي بن أبي طالب عليه السلام أنه قال لأصحابه : " مَن سجد بين الأذان والإقامة فقال في سجوده : [ ربّ..!! لك سجدت خاضعاً خاشعاً ذليلاً ].يقول الله تعالى : ملائكتي..!! وعزّتي وجلالي، لأجعلنّ محبّته في قلوب عبادي المؤمنين، وهيبته في قلوب المنافقين ".


- كم من الساعات التي نمضيها مع الأصدقاء في كل ما هب ودب، ولو جمعنا ساعات العمر التي قضيناها معهم، لاحتلت مساحة كبيرة من العمر.. والحال أننا نتبرأ من بعضهم يوم القيامة، إذ الأخلاء بعضهم لبعض عدو إلا المتقين..!!


- مما أوصى رسول الله (ص) إلى أمير المؤمنين (عليه السلام) : يا علي !.. إذا نظرت في مرآة فكبّر ثلاثاً ، وقل : " اللهم !.. كما حسّنت خَلقي فحسّن خُلقي "....

يا علي !.. إذا أُثني عليك في وجهك فقل:
" اللهم !.. اجعلني خيراً مما يظنّون ، واغفر لي ما لا يعلمون ، ولا تؤاخذني بما يقولون "....



- لوازم الهبات الروحية: طالما يتمنى العبد بعض الهبات الروحية المتميزة :كالانقطاع إلى الحق، أو الحب المتيّـم، أو بعض الكرامات المبذولة للسالكين، ولا يجد استجابة مع الإصرار الشديد على ما يريد.. والسبب في ذلك عدم قدرة العبد على الالتزام ( بلوازم ) هذه الحالات، إذ أن الإعراض عن الحق بعد الإقبال الشديد، يعرّض العبد لعقوبات قاسية، كما هدد الحق به الحواريين، عندما طلبوا كرامة المائدة السماوية فقال : ﴿ فمن يكفر بعد منكم فإني أعذبه عذابا لا أعذبه أحدا من العالمين ﴾، فتـزوى عن العبد هذه الدرجات رأفة به، لعدم ( قابلية) العبد لتلقي تلك الدرجات العالية، لا بخلا من جهة ( فيّاضية ) الرب.


- إن الكثيرين يشتكون من رتابة الحياة اليومية إلى حد الملل الشديد، والسر في ذلك إن متع الحياة الدنيا محدودة من جهة، ومملولة من جهة أخرى.. ومهما بلغ سلطان الإنسان فإنه لا يمكنه تحقيق جميع آماله في هذه الحياة، التي يتنازع عليها الكثيرون.. وعليه فإن الحل الأساسي يكمن في أن نبحث عن معدن من اللذائذ المتنوعة والتي لا تبلى على مرور الأيام وليس ذلك إلا المتع المعنوية المتمثلة بكلمة واحدة : وهى مواجهة الروح لمبدأ كل فيض وسعادة في هذا الوجود، وحينئذ يرى الإنسان الدنيا صغيرة جدا بكل متعها ولذائذها..!!

- تحويل الحزن : إن المؤمن له حزن يتحول على شكل مناجاة في جوف الليل، هذه المناجاة تستدر منه الدمعة.. إذا جرت الدمعة، فإنه يعيش ألذ لذائذ الوجود؛ لأنه إذا رق القلب، وجرى الدمع؛ فتحت له أبواب السماء.. فيستغل الفرصة، ليتكلم مع الله عز وجل..
مثلاً : هناك شاب يريد أن يلتقي بمن يحب، ولكنها تتمنع.. فأصيب في يوم من الأيام بعارض صحي، وعلى أثر ذلك تم اللقاء.. عندئذ يشكر الله عز وجل على نعمة المرض؛ لأن هذا المرض أوصله إلى من يحب..!! والمؤمن كذلك، إذا كان يعيش قساوة القلب، وجاءه هذا الحزن، وجرت دمعته؛ فإنه يحول هذه الدمعة إلى دمعة المناجاة، وبث الهموم، وطلب التوبة بين يدي الله عز وجل.. وكذلك بالنسبة إلى دمعة البكاء على مصائب أهل البيت عليهم السلام؛ ما المانع أن نحول دمعة الولاء، إلى دمعة التوحيد ؟!!..

- في المشاهد المشرفة هناك هدايا لكل الزائرين، فالمعصوم يعطي هدية لكل زائر ولو كان من أفسق الفاسقين، ولكن هناك عطايا خاصة.. ومن هنا من المستحب في جوف الليل أن ندعو بهذا الدعاء: إلهي!.. تعرّض لك في هذا الليل المتعرّضون، وقصدك القاصدون، وأمل فضلك ومعروفك الطالبون، ولك في هذا الليل نفحاتٌ وجوائزٌ وعطايا ومواهب، تمنّ بها على من تشاء من عبادك، وتمنعها من لم تسبق له العناية منك..
فرب العالمين-وهو أكرم الأكرمين- له عطايا خاصة للبعض في جوف الليل، وكذلك المعصوم، فإن له عطايا خاصة لبعض الخواص من الزائرين


- إن من الضروري الإحساس -ولو بين فترة وأخرى- بالتقصير العظيم في حق المولى الكريم، كما يشير إليه تعالى بقوله: {وما قدروا الله حق قدره}.. فكل لحظة يلهو فيها العبد عن ذكر ربه، لهي لحظة سوء أدب بين يديه، إذ كيف (يلهو) العبد والله تعالى (مراقبه)، أم كيف (يسهو) وهو (ذاكره)!.. فلو ترادفت لحظات الغفلة في حياة العبد -كما هو الغالب- لوجب أن يتعاظم شعوره بالتقصير، ويشتد حياؤه منه.


وإلى لقاء إلى نورانيات جديدة ....................






التوقيع

*******
أسرع عمل يصل لقلب صاحب العصر والزمان (عجل الله فرجه)

*******
من كلمات الشيخ بهجت رحمه الله:
( إن في نفس كل منا شمراً يمكنه ان يقتل الحسين عليه السلام ،
ووظيفتنا نحن أن نمنع أنفسنا من ان نكون كذلك ، ونسير بها في إتجاه الطاعه والعبودية)
  رد مع اقتباس
قديم 04-19-2011, 01:51 PM   رقم المشاركة : 27
نورٌ على خطى المهدي
منتسبة سابقة ( مدرسة السير و السلوك )
 
الصورة الرمزية نورٌ على خطى المهدي








نورٌ على خطى المهدي غير متواجد حالياً

افتراضي رد: نورانيات........ نحتاج للمرور عليها كل يوم

بسم الله الرحمن الرحيم والحمد لله رب العالمين
اللهم صل على محمد وآل محمد وعجل فرجهم يا كريم...

و عليكم السلام ورحمة الله وبركاته اختنا الغالية ( وديعة المصطفى)...
ما شاء الله تبارك الرحمن ...كلمات راقية ووصايا في قمة النورانية...وفقتم اخيتي في اختيار العنوان والطرح ...بوركت اناملكم المبدعة وفي ميزان حسناتكم .......
متابعة معكم بإذن الله.......







التوقيع

بسم الله مجراها ومرساها

الغاية من الانضمام لهذه المدرسة المباركة:

*تحصيل القرب الإلهي ومحبة ورضا الخالق عزوجل ومعرفته حق المعرفة...

*إدخال السرور والرضا على قلب مولاي وحبيبي صاحب العصر والزمان وتهيئة النفس لتكون اهلاً لنصرته...

*التعرف على مكامن وأسرار الروح التي حبانا الله إياها واستثمارها في الخير وخدمة عيال الله
والارتقاء بالروح والاخلاق والأخذ بيد أحبابنا والسير معهم في هذا الطريق النوراني..
..
*ربنا آتنا في الدنيا حسنة وفي الآخرة حسنة وقنا عذاب النار...

********
تاريخ البدء بالبرنامج الأول من السير والسلوك: 10/12/2017


************************************************** *
بسم الله الرحمن الرحيم



(( وَعَدَ اللَّهُ الَّذِينَ آمَنُوا مِنْكُمْ وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ لَيَسْتَخْلِفَنَّهُم فِي الأَرْضِ كَمَا اسْتَخْلَفَ الَّذِينَ مِنْ قَبْلِهِمْ وَلَيُمَكِّنَنَّ لَهُمْ دِينَهُمُ الَّذِي ارْتَضَى لَهُمْ وَلَيُبَدِّلَنَّهُمْ مِنْ بَعْدِ خَوْفِهِمْ أَمْنًا يَعْبُدُونَنِي لا يُشْرِكُونَ بِي شَيْئًا))



🌸🌸🌸🌸🌸🌸🌸🌸🌸🌸🌸🌸🌸🌸

العبادة على أساس المحبة

الإنسان في قمة الطريق إلى الله يعبده على أساس المحبة وليس على أساس الخوف من النار أو الطمع في الجنة مثلما قال الإمام الصادق (ع) في وصف عبادته لله:

(إن الناس يعبدون الله عزوجل على ثلاثة أوجه: فطبقة يعبدونه رغبة في ثوابه فتلك عبادة الحرصاء وهو الطمع وآخرون يعبدونه فرقاً من النار فتلك عبادة العبيد وهي الرهبة ولكني أعبده حباً له عزوجل فتلك عبادة الكرام وهو الأمن: لقوله عزوجل ﴿ وهم من فزع يومئذ آمنون﴾ ولقوله عزوجل ﴿قل إن كنم تحبون الله....﴾ فمن أحب الله أحبه الله عزوجل ومن أحبه الله عزوجل كان من الآمنين).

كان سماحة الشيخ رجب الخياط يوصي أصدقاءه مراراً بالسعي إلى الوصول إلى درجة من عبادة الله بحيث لا تشوب تلك العبادة أية دوافع أخرى عدا محبة الله.

مقتطفات من كتاب : كيمياء المحبة

🌸🌸🌸🌸🌸🌸🌸🌸🌸🌸🌸🌸🌸🌸🌸

قلوب العباد الطاهرة مواضع نظر الله


سبحانه ,,,فمن طهر قلبه نظر الله إليه..

أمير المؤمنين (عليه السلام)...


اللهم صل على محمد وآل محمد وعجل فرجهم يا كريم
  رد مع اقتباس
قديم 04-29-2011, 12:11 AM   رقم المشاركة : 28
شمس آل محمد (ص)
مـنتسبة سابقة للمدرسة الروحية








شمس آل محمد (ص) غير متواجد حالياً

افتراضي رد: نورانيات........ نحتاج للمرور عليها كل يوم

بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على محمد وآل محمد الطيبين الطاهرين الأشراف وعجل فرجهم ياكريم
ليلة جمعة مباركه عليكم

جميييل ماطرحتم .. جعلنا واياكم من التوابين المتطهرين
بارك الله لروحكم الطيبة ..

وصل الله على محمد وآل محمد الطيبين الطاهرين الأشراف وعجل فرجهم ياكريم
الحمدلله رب العالمين ..،،







التوقيع

بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صلِّ على محمد وآل محمد الطيبين الطاهرين الأشراف وعجِّل فرجهم ياكريم

(مُّحَمَّدٌ رَّسُولُ اللَّهِ وَالَّذِينَ مَعَهُ أَشِدَّاء عَلَى الْكُفَّارِ رُحَمَاء بَيْنَهُمْ تَرَاهُمْ رُكَّعاً سُجَّداً يَبْتَغُونَ فَضْلاً مِّنَ اللَّهِ وَرِضْوَاناً )

روي عن الإمام الباقر (ع) أنه قال (( من عَمْلَ بِما يَعْلَمْ ،علَّمه الله ما لايَعْلَمْ ))

((اللهم كن لوليك الحجة بن الحسن صلواتك عليه وعلى ابائه في هذه الساعه وفي كل ساعه وليا وحافظا وقائدا وناصرا ودليلا وعينا حتى تسكنه ارضك طوعا وتمتعه فيها طويلا برحمتك يا ارحم الراحمين))

اسألكم برآءة الذمة
  رد مع اقتباس
قديم 04-29-2011, 12:17 AM   رقم المشاركة : 29
روحٌ اطمأنت بعلي (ع)
مرشــدة روحية سابقة
 
الصورة الرمزية روحٌ اطمأنت بعلي (ع)








روحٌ اطمأنت بعلي (ع) غير متواجد حالياً

افتراضي رد: نورانيات........ نحتاج للمرور عليها كل يوم

بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صلّ على محمد و آل محمد الطيبين الطاهرين الأشراف وعجل فرجهم ياكريم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

بارككم المولى اختاه ( وديعة المصطفى) طرح رائع وقيم جدا جد .. كم نحن اليه محتاجون .. احسنتم .. سدد الله خطاكم وقضى حوائجكم وسدد خطاكم بسداد سيدنا محمد وآله الطيبين الطاهرين الأشراف

اللهم صلّ على محمد و آل محمد الطيبين الطاهرين الأشراف وعجل فرجهم ياكريم







التوقيع

بسم الله الرحمن الرحيم

السَّلام عَلَيْكَ يَا أبا عَبْدِ اللهِ وَعلَى الأرواحِ الّتي حَلّتْ بِفِنائِكَ ،عَلَيْكًم مِنِّي سَلامُ اللهِ أبَداً مَا بَقِيتُ وَبَقِيَ الليْلُ وَالنَّهارُ ، وَلا جَعَلَهُ اللهُ آخِرَ العَهْدِ مِنِّي لِزِيَارَتِكُمْ ، السَّلام عَلَى الحُسَيْن ، وَعَلَى عَليِّ بْنِ الحُسَيْنِ ، وَعَلَى أوْلادِ الحُسَيْنِ ، وَعَلَى أصْحابِ الحُسَين.


اللهم أحفظ زوار المراقد الشريفة لآل البيت عليهم السلام والعتبات المقدسة وأرجعهم لأوطانهم سالمين يارب العالمين



روي عن الإمام علي (ع) : ( ليس منا من لم يحاسب نفسه كل يوم فإن عمل خيراً حمدالله وإستزاده وإن عمل سوءاً أستغفر الله)



اللهم صلّ على محمد وآل محمد الطيبين الطاهرين الأشراف وعجل فرجهم ياكريم
  رد مع اقتباس
قديم 05-03-2011, 11:52 AM   رقم المشاركة : 30
وديعة المصطفى
مـراقـبة سابقة








وديعة المصطفى غير متواجد حالياً

افتراضي رد: نورانيات........ نحتاج للمرور عليها كل يوم

بسم الله الرحمن الرحيم
صلوات الله وصلوات ملائكته وأنبيائه ورسله وجميع خلقه على محمد وآل محمد ، والسلام عليه وعليهم ورحمة الله وبركاته
السلام عليك يا مولاي الحجّة بن الحسن عجّل الله فرجه الشريف
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

اخواتي الكريمات جميعاً حفظكن الله بحفظه
اشكركن على التواجد العطِر نتمنى لكن الاستفادة

إضافة جديدة


- إن هنالك ما يُوجب انطماس النور، الذي قد يحصل عليه الإنسان بعد جهد جهيد..!! فهذا النور هو بمثابة نور المصباح في الأزمنة القديمة، حيث أن العلماء الذين كانوا يكتبون كتبهم على ضوء المصباح، كانوا بين وقت وآخر يتفقدون زيت المصباح؛ لئلا ينتهي.. فمادام الزيت موجوداً؛ يبقى المصباح مضيئاً؛ لأنه ليس هنالك مصباح يبقى إلى أبد الدهر مشتعلاً..!! ونحن كذلك، لابد أن نتفقد موجبات هذا النور، وخاصةً في المواسم؛ لأنه إذا انتهى هذا الزيت، انتهى الأمر..!!

- إن النفوس المطمئنة نفوس قليلةً في عالم الوجود، كنفس سيدنا ومولانا أبي عبدالله الإمام الحسين الشهيد عليه السلام.. أما نفوسنا نحن، فهي نفوس أمارة أو لوامة، فإن لذا على المؤمن أن يتخذ ساعة من ليل أو نهار، فيتشبه بنبي الله يونس على نبينا وآله وعليه السلام فيسجد ويقرأ آية : ﴿ لا إِلَهَ إِلاَّ أَنتَ سُبْحَانَكَ إِنِّي كُنتُ مِنَ الظَّالِمِينَ ﴾.. ويكفي أن يقولها مرة واحدة، ولكن بانقطاع شديد إلى الله عز وجل.. فهل أديت هذه السجدة في العمر مرة واحدة بانقطاع؟!!..

- إن المفاسد والمصالح كثيراً ما تنشأ من خاطرة عابرة، وما من شك أن جهاز التفكير من الأمور الزئبقية أو الهلامية التي يصعب جدا السيطرة عليها.. ولكن لنتصور مدى السعادة التي سيعيشها الإنسان عندما يصل إلى درجة لا يفكر إلا في ما يريد، وبمقدار ما يريد، وكيفما يريد..!! أوهل هناك معنى للحرية في الحياة أعمق من هذه الحرية، حيث يسيطر الإنسان على ما لا تناله يد المادة ؟!!.. أوهل هناك سبيل للشيطان سوى النفوذ في الجوانح، حيث أنه ليس له سلطان على الجوارح ؟!!..


- إهداء الأعمال للمعصومين: إن من الأمور المناسبة هو الالتزام بإهداء بعض الأعمال للمعصومين عليهم السلام، فإنه محاولة للقيام بشيء من حقوقهم، ولاشك في أنهم يردّون ( الهـدية ) بأضعافها كردّهم ( الّسّلام ) بأحسن منها، كما هو مقتضى كرمهم الذي عرف عنهم.. وخاصةً إذا قلنا بانتفاعهم بأعمالنا، كما قيل في أن الصلاة على النبي وآله يوجب رفع درجاتهم، بمقتضى الدعاء برفع درجتهم في التشهد وغيره، وإلا كان الدعاء لغواً.

- مما أوصى به سيد الخلق والمرسلين أبي القاسم محمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم إلى الصحابي الجليل أبي ذر الغفاري رضوان الله تعالى عليه :
" يا أبا ذرّ..!! ما دمت في الصلاة فإنّك تقرع باب الملك الجبّار، ومَنْ يكثر قرع باب الملك يفتح له.
يا أبا ذرّ..!! ما مِنْ مؤمنٍ يقوم مُصلّياً، إلاّ تناثر عليه البرّ ما بينه وبين العرش، ووُكّل به ملك ينادي : يا بن آدم..!! لو تعلم ما لَكَ في الصلاة ومَنْ تُناجي ما انفتلت.. ".

- إن من الآيات المذهلة في القران الكريم قوله تعالى : ﴿ هُوَ الَّذِي يُصَلِّي عَلَيْكُمْ وَمَلائِكَتُهُ لِيُخْرِجَكُمْ مِنَ الظُّلُمَاتِ إِلَى النُّورِ وَكَانَ بِالْمُؤْمِنِينَ رَحِيمًا ﴾..!! فهل حاولت أن تكتشف ما هي الأسباب التي تجعل رب العالمين يُصلي عليك ؟!!.. أوليس من الأسباب الذكر الكثير المذكور في الآية قبلها ؟!!.. أوليس من الأسباب الإكثار من الصلاة على النبي وآله الطاهرين؟!!..

- إن الملاحظ في هذه الأيام كثرة العقد النفسية والمشاكل الروحية، حتى وكأنه لا نرى إنساناً سوياً في الباطن إلا القليل ممن آنسه الله تعالى بذكره الخفي، فهل حاولت أن تسعى في تخفيف الهموم عن الآخرين ولو بشطر كلمة ؟!!.. فبدلاً من الزيارات اللاهادفة، هل تحاول أن تزور من هو فعلاً بحاجة إلى زيارتك ؟!!.. أوتعلم أن من موجبات تخفيف أحزانك هي إزاحة أحزان الآخرين ؟!!..

- الحساسية الزائدة : إن الإنسان المؤمن له حالة من الحساسية الزائدة، تجاه كل شيء يشغله عن الله عز وجل، فيخاف من أي شيء يشغله عن الله عز وجل، كخوفه من الشبح.. ولهذا فإن من أدعية المؤمن قوله : [ اللهم اقطع عني كل شيء يقطعني عنك ]..!! وفي دعاء مكارم الأخلاق يقول سيدنا ومولانا زين العابدين وسيد الساجدين الإمام علي السجاد عليه السلام : [ وَعَمِّرْني ما كانَ عُمْري بِذْلَةً في طاعَتِك.. فَإذا كانَ عُمْري مَرْتَعاً لِلشَّيْطانِ، فَاقْبِضْني إليك ]..!! فالإنسان المؤمن يدعو على نفسه بالموت، إذا كانت حياته حياة غير مثمرة في طاعة الله عز وجل، ومقدمة لإغواء الشيطان اللعين؛ لأنه لا يرى نفعاً من هذه الحياة إذا كانت تزيده ذنباً إلى ذنب..!!



وإلى لقاء إلى نورانيات جديدة ....................






التوقيع

*******
أسرع عمل يصل لقلب صاحب العصر والزمان (عجل الله فرجه)

*******
من كلمات الشيخ بهجت رحمه الله:
( إن في نفس كل منا شمراً يمكنه ان يقتل الحسين عليه السلام ،
ووظيفتنا نحن أن نمنع أنفسنا من ان نكون كذلك ، ونسير بها في إتجاه الطاعه والعبودية)
  رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة



الساعة الآن 09:08 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.