مركز نور السادة الروحي
         
 
     

:: مركز نور السادة الروحي ليس لديه أي مواقع آخرى على شبكة الأنترنت، ولا نجيز طباعة ونشر البرامج والعلاجات إلا بإذن رسمي ::

::: أستمع لدعاء السيفي الصغير  :::

Instagram

العودة   منتديات نور السادة > نـور السـادة أهل البيت (عليهم السلام) > نور الخواطر الإيمانية
التسجيل التعليمـــات التقويم اجعل كافة الأقسام مقروءة

نور الخواطر الإيمانية قسم خاص للخواطر الإيمانية التي يكتبها الأعضاء (لأهل البيت (عليهم السلام))

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
قديم 05-21-2010, 08:05 AM   رقم المشاركة : 1
روح علي (ع)
مرشدة روحية
 
الصورة الرمزية روح علي (ع)








روح علي (ع) غير متواجد حالياً

افتراضي { وغادرتِ الرُّوح..

(وغادرت الروح)

شَدَدنا الرحال بأجسادنا أما الأرواح فقد غادرت منذ أمدٍ طويل..! تضَرَّجَت خطواتنا بسيلٍ جارفٍ أثارتهُ أدمعنا معلنةً عن بدء حكاية العواصفِ التي اجتاحَتْ عَبَرَاتنا..
ولنا في هذا وقفةٌ طويلةٌ بَدَأَت منذُ أُعْلِنَ عن الأمرِ على أوراقٍ مخضّبةٌ بالشوق لزيارةِ حبيب القلوب..!! منذ أن وقعت أنظارنا عليها، منذ أن نفثَ الحبرُ أشواقهُ على قلوبنا الغارقة باللهفةِ هاجت بنا أسارير الشوق معها، وفاض بنا الحنين للقاء الحسين..!
مرَّت الأيام وفي حشاشةِ أرواحنا بركانٌ يتوق للإنفجار بحِمَمِ النداء والبكاء.. كان هذا حال الجميع.. أعلم أنهم لم يحدثوني بذلك، لكنَّ ملامحهم كانت تَتَلَوَّى بهكذا أحاسيس!
لو سمح لي الوقت لتركت القلم يكتب ما بدى لهُ ويعبِّرُ عن نفثاته وصرخاتهِ وعَرَصَاته..! لكن العَبَرات حَيْرَى ولا تدري أتتحدثُ عن خلَجَاتها أم خلَجَاتِ الزمنِ وما يحيطهُ وما جرى عليهِ إثر هذا الــحدث الكبير..!!
كُلَّمَا مرَّتِ الأيام تلعثَمَت بصدورنا قصصُ الحنين والأنين، وارتفعتِ الآمالُ وكبرت الأحلام، قد غدى الآن من الصعبِ عدمِ ملاحظةِ الشوقِ بالوجوهِ، فقد اتضحت معالمها كـ قرص الشمس! غدت صفحاتهم غارقة في الحُلُم الأشبهُ بالخيال، وطريقُ الدمعِ على وجناتهم غدى واضحاً كـ طريقٍ مرصوف بإتقــــان..!
سأتجاوز عن ذكر البقيّةِ فإنَّ الروح تكاد تزهق كلّما استرجعت تلكَ اللحظات..
هي ذا اللحظات.. لنعود إلى حيث كنـا، على مقربةٍ من الخروجِ من حدودِ الوطن.. بالقلب المرتهن.. نحو ابن النبيِّ الصادق المؤتمن!
هو ذا صدى القِبَابِ الطاهرة يتردَّدُ على مسامعنا وبكلِّ حرفٍ غدى يَقْرعُ قلوبنا بعنفٍ جسيم..! حقٌّ لها أن تضطرب فهي متوجِّهةُ لبني فاطمةَ الشَّريفه..!


(لحظاتٌ تُقَبٍّلُ اللقاء)

وصلنا لِتُبَادِرَ أرض النجف باحتضانِ فَوْجِنا بملئِ أذرعها وحنينها.. وكأنَّها تخاطبنا: هلمُّوا إليَّ يا بنات الزهراء "ع" هلمُّوا.. تَرَكْنا كلَّ ما لدينا وأقبلنا بقلوبنا.. تركنا المال والبنون، تركنا الدنيا وأقبلنا بـتَوَجّهٍ شديد..
ها قد أتيناكِ نُزَلزِلٌ الأرض بصراخ أنفسنا المشتاقة.. أتيناكِ بقلوبنا الغدَّاقةِ بالحبِّ الملكوتيّ..
بقينا بها وارتوينا من عذب رياحها.. تزودنا من شذاها.. عصبنا الرؤوس بالشوقِ ورفعنا رايات التلبية لتصرخ أرواحنا.... "نأتيكَ زحفاً سيدي يا حسين"
ومن هذا المنطلق، عادتِ الأرواح لتنازعنا وتسابقنا للوصول!! بأيِّ حديثٍ أتحدثُ الآن وبأيِّ نجوىً أستنجد!!!!
لا زالت اللحظات تمرُّ علينا كـ شريطٍ موثّق بشكلٍ مفصّل، لكنما الأنفسُ عنِ الحديثِ قاصرةٌ ...!
بدأنا المسير وكل قدم تسابق الأخرى وتعاجلُ الأرواح الهائمة فوقنا للوصول!! من الذي سيسبق الآخر؟!!
وكأنما كنا نسير بالأجساد وأرواحنا مزقت شرايين الجمود.. بدأنا المسير وكان لنا وعد بالوصول بعد ثلاثة أيام!! ثلاثة أيــام!!!!!! بيني وبين اللقاء أيامٌ ثلاث!!!!!!!! آآآآآآه!!!!!!!
كان المسير حثيث رغم تورم الأقدام، فهدفنا سامٍ ولا يمكن أن نتقاعس عن تأديته...!!
وكأني بنفسي تمشي وتردد عزاها..: (هـ العام حجي قرره رب البريّة.. عندي مناسك خاصّـة بالغاضريــة، حِجَّاجِي كِلهُم بالمناسك عِنْدْهُمْ علوم، نيتهم القربى وغِسِلهم نزف الدموم! وْنَزْعِ المخيطِ امْفَارقِ الأرواحْ الجْسُوم، وعن حجر الأسود راح يقبلون المنيـّــة..... المحرم إلى حج كربلا تَكْلِيفَة معروف، سَعْيَه إلى المعركة هو تقصيرة بالسيوف، وزمزم دموعه وعينها قلبه الملهوف، والتلبيــة: لبيك يا ..... روح الزجية!!)
آآآآآآآآآآه تتلوّى الروح بمجرد سماع عَبْرَةَ الذكريات والأحداث مع عَبَرَاتها على قارعة السماع.. آآآآآآآه يا نفسي اِبْكِي دماً لا دمع... وانثري على القلب رذاذ الشمع.. آآآآآه كم تتوق روحي للوصول.. سيّدي سيّدي سيّدي.
أما لكِ أن تهدأي يا روحي؟ جعلتِ قلمي ينزفُ حبرهُ على لوحاتٍ غريبة!!

مرّت هذه الأيام سريعاً.. وما أسرع أن نسينا كل التعب والإجهاد ما أن سمعنا بقرب وصول وَفْدنا وَوُرودهُ منابعَ الطُّهر!!!! ساعاتٌ فقط!!!! آآآآه سيّدي ومولاي.. وأخيراً آن للجرح أن يلتئم ويندمل!!!! غصّت الأفكار بأذهاننا وَبَدَأَت لا طواعِيَة تجري أدمعنا.. السّلامُ عليكَ يا أبا عبد الله.. السَّلامُ عليكَ وعلى الأرواح التي حلّت بفنائك عليك مني سلام الله أبداً ما بقيتُ وبقِيَ الليلُ والنهار.. السلام على الحسين وعلى عليّ ابن الحسين وعلى أولاد الحسين وعلى أصحاب الحسين..

لاحت رايات اللقاء تسطع في مآقينا والبوحُ بها يتفجّرُ حزناً وألماً.. أغدقت العيون ما لها واتضحت المعالم في الوجوه وتبتَّلت الألسن بذكر المصاب، لطمت الصدور بالعزاء.. ورفع فوقَ الأكتافِ لواء اللوعةِ والحسرةِ..
آآآآآآآآآآآآآه سيّدي سيّدي سيّدي.. (صرخة بالثريا، زلزلت عرش الظالم "نحن عشّاق المظلوم")
عشّاقكَ سيدي.. وصلنا.. نُقَبِّلُ الأعتاب.. تحوم الأرواح وتلتاعُ ألماً.. آآآآآآآه سيّدي، روحي الصَّارخة تفتَّتَتْ بجنبِ أنفاسي الذائبةِ شوقاً.. آآآه ألقيتُ جسدي يُقَبِّلُ الطُّهر بِجُنونْ.. وبقيتُ على هذا الحال حتى فاضت روحي صراخاً.. آآآآآآآه واااااااااحسيناااااااااااااااااااااه.




دعواتكم لنا ولجميع الموالين بالوصول
جزاكم الله خيراً







  رد مع اقتباس
قديم 05-21-2010, 08:15 AM   رقم المشاركة : 2
بفاطمة الزهراء يقيني
موالي متميز








بفاطمة الزهراء يقيني غير متواجد حالياً

افتراضي رد: { وغادرتِ الرُّوحْ..

بسم الله الرحمن الرحـيم
اللهم صلً على محمد وآل محمد الطيبين الطاهرين الأشراف وعجل فرجهم ياكريم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
أختي الكريمة :خادمة بقية الله ..
ما أجمل هذه الأشواق العارمة التي تأخذنا حيثٌ من تنفست أرواحنا من نوره البهي
كلمات جدا صادقة ومؤثرة وياليتها تطول ...

جزاكم الله خيرا وأعطاكم كل الخير ببركات سيدي ومولاي أبا عبد الله الحسين عليه السلام







التوقيع

اِلـهي وَاَلْحِقْني بِنُورِ عِزِّكَ الاَبْهَجِ، فَاَكُونَ لَكَ عارِفاً، وَعَنْ سِواكَ مُنْحَرِفاً، وَمِنْكَ خائِفاً مُراقِباً، يا ذَالْجَلالِ وَالاِكْرامِ، وَصَلَّى اللهُ عَلى مُحَمَّد رَسُولِهِ وَآلِهِ الطّاهِرينَ وَسَلَّمَ تَسْليماً كَثيراً
  رد مع اقتباس
قديم 05-21-2010, 11:00 AM   رقم المشاركة : 3
نورانية بروح علي (ع)
مـراقـبة سابقة
 
الصورة الرمزية نورانية بروح علي (ع)








نورانية بروح علي (ع) غير متواجد حالياً

افتراضي رد: { وغادرتِ الرُّوحْ..

بسم الله الرحمن الرحيم

اللهم صل على محمد و آله الأطهار و عجل فرجهم يا كريم .,

كلمات روحانيه مليئه بالحنين غادرت بنا نحو الآل سلام الله عليهم .,

سلمتِ عزيزتي .,

الف سلام و تحيّة لروحكِ النقيه .,

وفقكِ الله و سدد خطاكِ بحق محمد و آله الأطهار .,







التوقيع

رُوي عن جدي النبي (صل الله عليه و آله):

(إن أحبكم إلي وأقربكم مني يوم القيامة مجلساً أحسنكم خُلقاً، وأشدكم تواضعاً)


رُوي عن الإمام الجواد سلام الله عليه :

( تَوسَّدِ الصَّبر ، واعتَنِقِ الفَقر ، وارفضِ الشَّهَوَات ، وخَالف الهوى ، واعلَم أَنَّكَ لَن تَخلُو مِن عَينِ الله ، فانظُر كَيفَ تَكُون )


قال جدي الإمام الصادق سلام الله عليه : ( إنا أهل بيتٍ لا نزداد مع الإساءةِ إلا إحسانا)


اللهمّ قنّعْني بما رزقتَني، واسترني وعافني أبداً ما أبقيتني، واغفر لي وارحمني. اللهمّ لا تُعْيِني في طلبِ ما لا تُقدِّرُ لي، وما قدّرتَه عليّ فاجعلْه ميسّراً سهلا. اللهمّ كافِ عنّي والدَيَّ، وكلَّ مَن له نعمةٌ علَيّ خيرَ مكافأة. اللهمّ فرّغْني لِما خلقتَني له، ولا تشغلني بما تكفّلتَ لي به، ولا تعذّبْني وأنا أستغفرك، ولا تحرْمني وأنا أسألك .

{وَمَن يَتَّقِ اللَّهَ يَجْعَل لَّهُ مَخْرَجاً وَيَرْزُقْهُ مِنْ حَيْثُ لَا يَحْتَسِبُ}
  رد مع اقتباس
قديم 05-21-2010, 01:04 PM   رقم المشاركة : 4
روح علي (ع)
مرشدة روحية
 
الصورة الرمزية روح علي (ع)








روح علي (ع) غير متواجد حالياً

افتراضي رد: { وغادرتِ الرُّوحْ..

الأخت الحبيبة (بفاطمة الزهراء يقيني)
حماكِ الله وحفظكِ
تمنيتُ الرحيلَ بحروفي أكثر
لكن. أنفاسي قصرت وعجزت عن الإلمام بكلِّ إحساس
دعواتكِ لنا بالفوزِ بزيارتهم . لأعود حينها بإذنِ الله بحروفٍ تطول أكثر
وفقكم الله ويسر دروبكم







  رد مع اقتباس
قديم 05-21-2010, 01:08 PM   رقم المشاركة : 5
روح علي (ع)
مرشدة روحية
 
الصورة الرمزية روح علي (ع)








روح علي (ع) غير متواجد حالياً

افتراضي رد: { وغادرتِ الرُّوحْ..

الأخت الحبيبة (عقيلة حيدره)
حفظكِ الله وحفّكِ بلطفهِ
سعدت روحي بدعائكم
نسأل الله التوفيق لكم والصَّوْن
سدَّدَ الله خطاكم ورعاكم برحمتهِ







  رد مع اقتباس
قديم 05-22-2010, 11:13 AM   رقم المشاركة : 6
خطوات مباركة بالزهراء (ع)
مرشدة سيـر وسلوك
 
الصورة الرمزية خطوات مباركة بالزهراء (ع)








خطوات مباركة بالزهراء (ع) غير متواجد حالياً

افتراضي رد: { وغادرتِ الرُّوحْ..

اللهم صل على فاطمة وابيها وبعلها وبنيها والسر امستودع فيها
ما اروع كلماتك عزيزتي
اشعلت في قلوبنا نار الشوق للحبيب
انها فعلا لتفتت الارواح وتذيب الانفاس شوقا
متى؟؟متى؟؟؟؟؟؟؟؟ تصل ارواحنا لتقبل تلك الاعتاب الطاهره وتهتف بلهفه ( السلام عليك حبيبي يا حسين )
السلام عليك يا ابا عبدالله وعلى الارواح التي حلت بفنائك السلام على ملائكة الله الحافين حول قبرك الشريف
ورحمة الله وبركاته
هنيئا لك اختي العزيزه تلك المشاعر الفياضه بحب محمد وال محمد
رزقنا الله واياكم زيارتهم في الدنيا وشفاعتهم في الاخره بحق محمد وال محمد صلوات الله وسلامه عليهم اجمعين
نسالكم الدعاء وجزاكم الله بحقهم كل خير







  رد مع اقتباس
قديم 05-23-2010, 02:06 PM   رقم المشاركة : 7
"}{دمع الاكابر}{"
موالي جديد







"}{دمع الاكابر}{" غير متواجد حالياً

افتراضي رد: { وغادرتِ الرُّوح..

اللهم صل على محمد وآل محمد

الى اين يقودنا الشوق لمن هم في البعيد

والى متى سنبقى ننتظر الفرج كي نصل اليهم


لنحتضن اضرحتهم

ونبكي ونصرخ ونشكي ونفرغ مافي اعماقنا لمن هم يشعرون بنا


الى متى سنظل في جحيم الدنيا ننتظر عبق نسيمهم

وهم بعيدون ولكن من قلوبنا قريبون ..!

الى اين ستقودنا هذه الايام

ان كنا نتمنى لقياهم .. الى متى يا الله ..؟؟

كل يوم وكل ساعه وكل دقيقه وكل ثانيه وكل لحظه ..!

نهوى ظلالهم !

اكثر!


واكثر ..!



جعلك الله من السعيدين بلقياهم في جنان الخلد

لك ارق تحيه من فتاة عشقت العباس عشق لايمكن ان يوصف حتى بعشق زليخا ليوسف!







  رد مع اقتباس
قديم 05-23-2010, 03:25 PM   رقم المشاركة : 8
زينب بنتُ الزهــراء
مرشــدة سابقة
 
الصورة الرمزية زينب بنتُ الزهــراء








زينب بنتُ الزهــراء غير متواجد حالياً

افتراضي رد: { وغادرتِ الرُّوح..

بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على محمد وأله الطيبين الطاهرين وعجل فرجهم ياكريم ..
ما أجمل ما نثره قلمك المشتاق من ذكريات بات اثرها مطبوع في الروح للأبد ..
وكم أثرت حروفك العاطفية في عاطفتي واستدرجتني للبوح معك فيما خالجه القلب الملتهب لسيد الشهداء ..
لقد رزقني الله تعالى زياته الاولى في حياتي لهذا العام
وبحروفك استنزف جرح الذكرى في فؤادي الملتاع ليعاود له الألم
ومازالت الروح متعطشة للحبيب فهي لم ترتوي بعد من فيضه اللامحدود ..
السّلامُ عليكَ يا أبا عبد الله.. السَّلامُ عليكَ وعلى الأرواح التي حلّت بفنائك عليك مني سلام الله أبداً ما بقيتُ وبقِيَ الليلُ والنهار..
السلام على الحسين وعلى عليّ ابن الحسين وعلى أولاد الحسين وعلى أصحاب الحسين..
شكراً لكم هذه الهدية الجميلة المهداه من القلب للقلب .






التوقيع

« من كان باذلاً فِينَا مهجتَه، وموطِّناً على لِقَاء الله نفسه، فلْيَرْحَل مَعَنا، »
السَّلام عَلَى الحُسَيْن ، وَعَلَى عَليِّ بْنِ الحُسَيْنِ ، وَعَلَى أوْلادِ الحُسَيْنِ ، وَعَلَى أصْحابِ الحُسَينِ الذينَ بَذَلُوا مُهَجَهُم دُونَ الحُسين ..
• • • •
قال رسـول الله صلى الله عليه وآله وسلم:
(( فاطمة بهجة قلبي ، وأبناها ثمرة فؤادي ، وبعلها نور بصري ، والائمة من ولدها
أمناء ربي وحبله الممدود بينه وبين خلقه ، من اعتصم به نجا ، ومن تخلف عنه هوى ))
• • • •
اَللّـهُمَّ اَعْطِني بَصيرَةً في دينِكَ، وَفَهْماً في حُكْمِكَ، وَفِقْهاً في عِلْمِكَ، وَكِفْلَيْنِ مِنْ رَحْمَتِكَ، وَوَرَعاً يَحْجُزُني عَنْ مَعاصيكَ، وَبَيِّضْ وَجْهي بِنُورِكَ،
وَاجْعَلْ رَغْبَتي فيـما عِنْدَكَ، وَتَوَفَّني في سَبيلِكَ، وَعَلى مِلَّةَ رَسُولِكَ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَآلِهِ،
اللَّهُمَّ صَلِّ عَلَى مُحَمَّدٍ وآلِ مُحَمَّدٍ وعَجِّلْ فَرَجَهُمْ وسَهِّلْ مَخْرَجَهُمْ والعَنْ أعْدَاءَهُم ..
• • • •
  رد مع اقتباس
قديم 05-23-2010, 08:19 PM   رقم المشاركة : 9
روح علي (ع)
مرشدة روحية
 
الصورة الرمزية روح علي (ع)








روح علي (ع) غير متواجد حالياً

افتراضي رد: { وغادرتِ الرُّوحْ..

الأخت الحبيبة (خطوات مباركة بالزهراء)
ليت الكلمات كلها صُبَّت على قلبي فأنثرها كالسَّيْلِ على السطور
ليتَ روحي عصفور يحلّق في السماء من أرضٍ لأرضٍ تقبّل الأعتاب
ليتَ وجودي كلّهُ أفنيهِ في السفرِ لأراضيهم وخدمةِ مواليهم
ليتَ وليتَ كلَّ هذا يتحقّق
ليتني أملك حرفاً رنَّاناً يستطيع أن يكتبَ ملاحِمَ وروايات ومئات الصفحات
حفظكِ الله أختي الحبيبة
أرفعُ يدايَ وبقلبي معكِ في دعاكِ
وفقكم الله ويسر أموركم







  رد مع اقتباس
قديم 05-23-2010, 08:22 PM   رقم المشاركة : 10
روح علي (ع)
مرشدة روحية
 
الصورة الرمزية روح علي (ع)








روح علي (ع) غير متواجد حالياً

افتراضي رد: { وغادرتِ الرُّوح..

الأخت الحبيبة (دمع الأكابر)
يبقى التساؤل محطّ الرحالِ يخفِّف عن لوعةِ الفراقِ في قلوبنا
يشدُّ بالأملِ قلوبنا........ اللهم ارزقنا في الدنيا زيارتهم وفي الآخرة شفاعتهم
يسر الله أموركِ ورزقكِ عشقاً على عشقاً على عشقكِ المتيّم
قضى الله حوائجك
وفقكم الله







  رد مع اقتباس
قديم 05-23-2010, 08:32 PM   رقم المشاركة : 11
روح علي (ع)
مرشدة روحية
 
الصورة الرمزية روح علي (ع)








روح علي (ع) غير متواجد حالياً

افتراضي رد: { وغادرتِ الرُّوح..

الأخت الحبيبة (نبض زينبي)
ما أبهاها من لحظاتٍ عشنا بها في جنةٍ لا توصف
هنيئاً لكِ زيارتهم.. هنيئاً هنيئاً هنيئاً
هيَ جنَّةٌ تستنزفُ حروفَ المحبِّين
تستنزفها، لكنَّها من حيث لا يشعرونَ تتجدَّدُ كالبحْرِ كلما تَصاعدَ هبطَ بخيْراتٍ
الفيوض المستزادةُ من بحورِ الآلِ لا تنضبْ وفي كلِّ زيارةٍ سيهيمُ القلبُ عشقاً
وستفوحُ الروحُ طيباً وستذوب في حبّهم حتّى تصبح من روحْ -عابرة- إلى روحٍ مأسورة [بحبٍّ سرمَدِيّ] إن شاء الله، يكبرُ يوماً بعد يومٍ.
حفظكِ الله أختي الحبيبة
كيفَ رأيتِ الأجواءَ في أوّلِ نظرة..؟ أرشدينا لما وصلتِ إليهِ فأرواحنا كالعطشى المفتقرة لهذا النهل العذب.. أكرمينا ببوحٍ ينقلنا معكِ إلى جنَّتِهِ.. لا تتركي شيئاً إلا وتذكريه حتى نسماتُ الهواءِ وريحها وعذبها خطواتكِ أول قطراتٍ نهلتِ بها هناك.......
يسر الله أموركِ.. ولا تنسينا بالدعاء للوصول يوماً ما..
وفقكِ الله







  رد مع اقتباس
قديم 05-28-2010, 03:52 PM   رقم المشاركة : 12
وديعة المصطفى
مـراقـبة سابقة








وديعة المصطفى غير متواجد حالياً

افتراضي رد: { وغادرتِ الرُّوح..

بسم الله الرحمن الرحيم

اللهم صلّ على محمد وآله الطيبين الطاهرين وعجّل فرجهم يا كريم
السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته

أختي الكريمة
ما أعذب كلماتكم وأجمل وصفكم
جعلتينا نعيش معكم اللحظات الروحانية ..
سلم قلمكم الولائي واناملكم النورانية

نتوقى إلى مزيد من المشاركات النورانية
شكرا لكم وفقكم المولى






التوقيع

*******
أسرع عمل يصل لقلب صاحب العصر والزمان (عجل الله فرجه)

*******
من كلمات الشيخ بهجت رحمه الله:
( إن في نفس كل منا شمراً يمكنه ان يقتل الحسين عليه السلام ،
ووظيفتنا نحن أن نمنع أنفسنا من ان نكون كذلك ، ونسير بها في إتجاه الطاعه والعبودية)
  رد مع اقتباس
قديم 05-29-2010, 12:58 PM   رقم المشاركة : 13
روح علي (ع)
مرشدة روحية
 
الصورة الرمزية روح علي (ع)








روح علي (ع) غير متواجد حالياً

افتراضي رد: { وغادرتِ الرُّوح..

الأخت الحبيبة (العروة الوثقى)
أسأل الله بحقّ صاحب الزمان أن يحفظكِ ويحميكِ


لكَ يا أبا الفضلِ روحي فداك
بحقِّ أخيكَ الحسين
نسألكَ الدعاء لنا جميعاً بالوصول







التوقيع

إنَّ الشمس إنما تدخل البيوت بقدر ما للبيت من نوافذ وبقدر رفع الموانع، فكذلك نور الإمام أرواح العالمين له الفداء، ينتفع به الناس بقدر ما يطهرون قلوبهم لتلقي ذلك النور المبارك..
ما رواه الشيخ في غيبته وكمال الدين عن الفتى الذي لقي الإمام عند باب الكعبة..
قال عليه السلام: مالذي تريد يا أبا الحسن ؟
قال: الإمام محجوب عن العالم..
قال عليه السلام: ما هو محجوب عنكم،
لكن حجبته سوء أعمالكم.
بحار الأنوار: 53\321 .

ممّا روي عن الإمام الباقر (عليه السلام): ( .. وأوَّل ما ينطق به القائم (عليه السلام) هذه الاية {بَقِيَّتُ اللَّهِ خَيْرٌ لَكُمْ إِن كُنتُـم مُؤْمِنِينَ} ثم يقول: أنا بقيّة الله وحجته وخليفته عليكم، فلا يُسَلِّم عليه مُسَلِّمٌ إلا قال: السلام عليك يا بقية الله في أرضه ... )

لو كان الهدف هو نيل رضا الله تعالى، الذي لا يحدّه حد، ولا تتناهى عظمته ورضوانه وقدرته وحكمته، سيكون الهدف منعشاً للحركة، ومفجّراً للطاقة، وباعثاً على الحماسة، ومشيداً لبيت الهمّة، وميزة هذا الهدف: إنّ الإقتراب من بلوغه يشكّل تحفيزاً إضافياً لما يلمسه المقترب ويستشعره من لذة حسيّة لا توازيها لذة.
جاء أحدهم مسترشداً إلى أحد العلماء، يسأله: إنني مهما أمارس من رياضة روحية لا أحصل على نتيجة، فكان يجيب عليه:
إنك عملت من أجل النتيجة، هذه المدرسة ليست مدرسة النتيجة، وإنما هي مدرسة المحبّة ومدرسة طلب الله.

بِسْمِ اللَّهِ الرَّحْمنِ الرَّحِيمِ
اَللّـهُمَّ كُنْ لِوَلِيِّكَ الْحُجَّةِ بْنِ الْحَسَنِ
صَلَواتُكَ عَلَيْهِ وَعَلى آبائِه في هذِهِ السَّاعَةِ
وَفي كُلِّ ساعَة وَلِيّاً وَحافِظاً وَقائِداً وَناصِراً
وَدَليلاً وَعَيْنا حَتّى تُسْكِنَهُ اَرْضَكَ طَوْعاً
وَتُمَتِّعَهُ فيها طَويلاً. برحمتكَ يا
أرْحَمَ الرَّاحِمين.


  رد مع اقتباس
قديم 06-14-2018, 01:46 PM   رقم المشاركة : 14
ملاذ اللائذين
موالي جديد
 
الصورة الرمزية ملاذ اللائذين








ملاذ اللائذين غير متواجد حالياً

افتراضي رد: { وغادرتِ الرُّوح..

بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على محمد وآل محمد الطيبين الطاهرين الأشراف وعجّل فرجهم يا كريم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


‏* ‬‏‪لَو آتيكا على مَتنِ طائِرٍ ...فَكَيفَ الإستِقبال...سيدي يا حبيبي


احسنتم سلمت اناملكم كَلَّمَـےـاتِـ في غاية الجمال.







التوقيع

معراج الروح الثالث10-6-الى 21-7
[/COLOR]

"لا ابرح حتى ابلغ "

  رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة



الساعة الآن 08:23 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.