مركز نور السادة الروحي
         
 
     

:: مركز نور السادة الروحي ليس لديه أي مواقع آخرى على شبكة الأنترنت، ولا نجيز طباعة ونشر البرامج والعلاجات إلا بإذن رسمي ::

::: أستمع لدعاء السيفي الصغير  :::

Instagram

العودة   منتديات نور السادة > نـور السـادة أهل البيت (عليهم السلام) > نور الإمام الحُجة القائم (عجّل الله فرجه الشريف)
التسجيل التعليمـــات التقويم اجعل كافة الأقسام مقروءة

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
قديم 07-15-2016, 12:28 AM   رقم المشاركة : 1
انوار الامام الحجة
مرشدة روحية
 
الصورة الرمزية انوار الامام الحجة








انوار الامام الحجة غير متواجد حالياً

افتراضي فلسفة الانتظار ودورها التربوي على حياة الانسان

بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على محمد وآل محمد الطيبين الطاهرين الاشراف وعجل فرجهم يا كريم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


إن الانسان الذي له مسافر عزيز ينتظر عودته من سفره ، ويتوقع وصوله في أي حين ، نراه يسعى لتهيئة الأجواء المناسبة ، وتوفير المستلزمات التي يحتاجها لاستقباله ، سعياً منه لادخال السرور ، والبهجة عليه فور حضوره . و نراه في حين إن واجهت هذا المسافر أي مشكلة تحول دون الإلتقاء به ، يسعى هو بنفسه لإزالة هذه المسببات للمشكلة ، هذا ومع فارق التشبية فالإنسان المنتظر لإمام زمانه ( عجل الله تعالى فرجه الشريف)، ومع الاعتقاد بظهوره المقدس ، في أي وقت عليه أن يكون صادقاً في انتظاره لا كاذباً ، ليدخل بذلك السرور والبهجة عليه ، إن الفرق بين الانتظار الصادق والذي يطلق عليه بالايجابي ، والانتظار الكاذب الذي يطلق عليه بالانتظار السلبي هو:

الانتظار الايجابي: هو الانتظار المقترن بالعمل والذي يتم من خلال توفير وتهيئة الظروف المناسبة لنهوض صاحب العصر والزمان ( عجل الله فرجه الشريف) فالمنتظر كالمزارع ، فالمزارع المنتظر للمطر هو الذي حرث الأرض ، وبذر البذر ، وعمل ما عليه ثم يقف ، وينظر إلى السماء وينتظر تراكم السحب هذا هو المزارع المنتظر الحقيقي .

الانتظارالسلبي: هو عدم القيام بأي عمل و أي حراك يذكر لأجل مولاه صاحب الأمر (عجل الله فرجه الشريف). قد يصل البعض لدرجة الاعتقاد بأنه لن يظهر إلا بعد سنوات طويلة جداً فلا يكترثون ابداً بإمام زمانهم ، ويتناسوه ، فهم كالمزارع الذي يبيت في كوخه ، ولم يقدم شي ثم ينتظر المطر ( هو كاذب في انتظاره) الامام المهدي ( عجل الله تعالى فرجه الشريف ) كالمطر !

الدور التربوية لفلسفة الانتظار على حياة الانسان:

1- ارتباط الانسان بالامام المهدي (عجل الله تعالى فرجه الشريف) روحياً وقلبياً ارتباطاً حقيقاً ، بحيث يصبح من الذين يأثرون امامهم على أنفسهم ، فيدعون لقضاء حوائجه ، ويتناسون حوائجهم.

2- تقوية علاقة الانسان بالإمام المهدي ( عجل الله تعالى فرجه) وبالتالي الحصول على رضاه الذي يعني رضا الله عنه ، فلقد روي عن الامام الحسين بن علي ( عليه السلام): ( رضا الله رضانا أهل البيت).

3- الاقلاع عن الذنوب والمعاصي تجنباً لأذية إمام زمانهم (عليه السلام) لعلمهم بإن الأعمال تعرض عليه .

4- سيسعى الانسان لتزكية نفسه وازالة شوائبها لكي يكون من أوائل الملتحقين بإمام زمانه (عجل الله تعالى فرجه الشريف).

5- سيسعى لإدخال السرور على قلب إمام زمانه ( عليه السلام) عن طريق قضاء حوائج المؤمنين والمؤمنات .







التوقيع

لقد خلق الله نور النبي محمد ( صلى الله عليه وآله وسلم كأول نور كما جاء في الاحاديث الشريفة) ففي كشف الخفاء:1/265(أول ما خلق الله نور نبيك يا جابر ) وخلق أنوار أهل البيت عليهم السلام وقرب هذه الانوار إليه قربة خاصة لا يستطيع أي من كان الوصول إليها وجعلها أشباح تسبح حول عرشه ومن حبه لهذه الانوار أفاض بها على الوجود فخلقت جميع الكائنات من الانس والجن والحيوانات والنباتات والسماوات والارضون والافلاك ولقد ميز الله الانسان ببركتهم عليهم السلام على جميع المخلوقات الاخرى .لقد أكرم الانسان من ذكر وأنثى أجل إكرام وجعل وجوده وإرتباطه بهم أساس التقرب إليه ولا يتم تكامله إلا بهم عليهم السلام..
ونالت المرأة درجة مرموقة وقد منحت مميزات تجلت مع بزوغ الاسلام المحمدي الاصيل والعلوي الجليل بعدما أضاعتها أمم الاحقاب السابقة هذه المميزات تجلت برسم طريقة السعادة لها السعادة الاخروية ولم يميز بينها وبين الرجل فلقد جعل في كل منهما قابلية متساوية للوصله والوصول إلى الله بمعيار التقوى رغم اختلاف التكوين الخلْقي بينهما ، ثم الفوز بجنة عرضها السماوات والارض أعدت للمتقين.

  رد مع اقتباس
قديم 04-18-2018, 03:28 AM   رقم المشاركة : 2
العبد الفقير لله
موالي جديد







العبد الفقير لله غير متواجد حالياً

افتراضي رد: فلسفة الانتظار ودورها التربوي على حياة الانسان

اللهم صل على محمد وآل محمد الطيبين الطاهرين







  رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة



الساعة الآن 10:40 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.