الموضوع: أريد علاجااا
عرض مشاركة واحدة
قديم 01-25-2017, 07:30 AM   رقم المشاركة : 273
زينب الحرة
موالي جديد







زينب الحرة غير متواجد حالياً

افتراضي رد: أريد علاجااا

السلام عليكم أختي الفاضلة .....
تزوجت والدتي بوالدي بالرغم من نصيحة الجميع لها بعدم القبول لأنه ليس الزوج المناسب ولكن لرغبتها الملحة لأن يكون لها أسرة وأطفال قبلت .... والدي لم يكن يوما زوجا صالحا ولاحتى والدا صالحا ومع ذلك لم تطلب الطلاق يوما ولاحتى فكرت به وحتى الآن لو سألتها لأجابتكي بأنها ستعيد الكرة لو عاد بها الزمن
كلما تحدثت اليكي أتكلم بكل صدق
أختي بالرغم من حديث الناس المستمر بأن هذه الدار دار فناء وبلاء واختبار إلا أنكي ترينهم يريدون كل شيء منها كل شيء ولايقبلون بأن ينقص عليهم شيء وإن نقص على كثرة مايملكون توجهوا إلى الله بالدعاء والسؤال والطلب ولاأحكي عليكي إلا من واقع عشته فكل أهل والدي ووالدتي على هذا الحال. .... وليس بخطأ أو عيب طالما أن الله سبحانه قد فتح باب السؤال وأمرنا بالطلب. ... فكيف إذا كان السائل معدما يسأل الله حاجته الملحة التي وإن حزن على كل مالم يحصل عليه بالدنيا لكنه مقارنة بهذه الحاجة يعد لا شيء وليس مهما. ... حاجتي عندي هي الماء والهواء اللذان بدونهما لاتوجد حياة. ... منذ أول مرة سمعت بها بما جرى على مولاتي الزهراء وبتضحيتها بكل شيء وآنا أسأل الله ربي وأدعوه لأكون مثلها فهي من لاذت وراء الباب رعاية للستر والحجاب. ... أسأل الله واطمع لأن أكون زوجة وأما واحظى بمكانة وقدر وعظيم ثواب الزوجة والأم. ... كل إنسان لديه هدف يتمنى بلوغه وتحقيقه كمن يريد أن يكون طبيبا أو مهندسا أو عالما وآنا هدفي وأملي ورجائي من الله ربي أن أكون أما. ... إن الله سبحانه يقول آنا عند ظن عبدي بي إن كان خيرا فخير وإن كان شرا فشر وآنا ياأختي لا أظن أن الله سيبتليني بزوج ظالم ومهين كطليقي وإن لاسمح الله حدث ذلك فسأصبر وأسأل الله الفرج وأن يبدله من زوج سيء إلى صالح فهو القادر على كل شيء قدير والزوجة الصابرة على سوء خلق زوجها لها عند الله من الأجر والثواب .... إجابتي على سؤالك هي كإجابة أمي فأمي بالرغم من كل ماعانت أصبحت أما وجدة وأتمنى أن أصبح مثلها فنعمة الأمومة لاتقدر بثمن ولأجلها مستعدة للتضحية بما بقي من حياتي ... آنا أتمنى الزوج الصالح المؤمن من الله وأتمنى ألا يردني وآنا التي طرقت باب رحمته بيد رجائي ... أختي العزيزة أتمنى وأسأل الله لكي كل الخير والسعادة والفرح والتوفيق بحياتك إن شاءالله وأن تكوني على الدوام راضية ومرتاحة بحياتك ومع أحبتك إن شاءالله بحق اللهم صل على محمد وآل محمد ولا حول ولاقوة إلا بالله العلي العظيم







  رد مع اقتباس